رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

هؤلاء خمس مغاربيات فزن بمنح 'اليونسكو' للعلوم


المتوجات بمنح لوريال-اليونسكو

خلال حفل احتضنته مدينة الدار البيضاء المغربية، تم تسليم خمس باحثات مغاربيات، منح المغرب العربي لبرنامج "لوريال-اليونسكو"، من أجل النساء في مجال العلوم والتي تهدف النهوض بمشاركة النساء الشابات في مجال العلوم.

واختارت لجنة تحكيم هذه السنة، خمس باحثات من المغرب وتونس والجزائر، سلمتهن مساء الإثنين، المنحة التي تبلغ قيمتها 10 آلاف أورو لكل باحثة بغرض "تمكينهن من إنجاز مشاريعهن في مجال البحث لمرحلة ما بعد الدكتوراه على أفضل وجه".

وآلت منح هذه السنة لمغربيتين وتونسيتين وجزائرية واحدة، وهن:

  • من المغرب، ليلى الغزواني، متخصصة في هندسة البيئة والهندسة المعمارية والتعمير، وبحسب المصدر فإن "مشروع بحثها محاولة لاقتراح وسائل تدخل من أجل خفض الحرارة العالية في المدينة" حيث يتعلق الأمر على المدى البعيد بـ"اقتراح طريقة جديدة لتصميم المدينة مع دراسات تصنيفية هندسية أكثر ملائمة".
  • من المغرب، حنان الرحمان، متخصصة في الفيزياء النووية والأجهزة النووية ومعالجة الإشارات، وتهدف أبحاث أطروحتها أساسا إلى "تبني منهجيات جديدة لمعالجة الإشارة رقميا، وهي منهجيات الفصل العشوائي للمصادر المصفوفة والموترة ومنهجيات الذكاء الاصطناعي من أجل تحسين تقنيات التدفق النيوتروني، وذلك في أفق تقدير أفضل لهذا التدفق في حقل إشعاعي مختلط، خاصة داخل المفاعل الوحيد في المغرب، هو مفاعل المركز الوطني للطاقة والعلوم والتقنيات النووية".
  • من تونس، ليلى النصراوي، متخصصة في الهندسة الكهربائية، الإلكترونيات، الهندسة الإعلامية، والاتصال عن بعد، ويهم مشروعها "إدماج الطائرات المسيرة في الشبكة من الجيل الخامس من أجل توسيع نطاق الربط وتوفير خدمة فعالة وتحت الطلب".
  • من تونس، رندة الصغير، متخصصة في علم البيولوجيا والبيولوجيا الجزيئية والبيولوجيا الخلوية وعلم الأعصاب، وهي "تتخذ كرهان لأبحاثها فهم الأنشطة البيولوجية الحالية الموظفة في علاج التصلب اللويحي" وذلك بغرض "التمكن من العلاج، أو على الأقل تحسين حالة المرضى إلى أقصى حد أو في حال لم يُتح ذلك، تأخير تطور المرض".
  • من الجزائر، سوميشة مهجور، وهي متخصصة في علوم البيولوجيا والبيوتكنولوجيا وكيمياء المواد الطبيعية، وتهم أعمالها البحثية "تقييم مسببات حساسية الضوء الكيميائية عبر إستراتيجية صحيحة ومناسبة للتكفل بالمرضى الذين يعانون من السرطان".

يشار إلى أن برنامج "من أجل النساء في مجال العلوم" أُطلق سنة 1998، وتقدم في إطاره منحة ضمن شراكة بين مؤسسة لوريال واليونسكو على الصعيد الدولي.

وتهدف هذه المنح إلى "تكريم وتمييز النساء الشابات على جودة أبحاثهن ومساعدتهن وتشجيعهن على مواصلة مسار مهني متميز في مجال العلوم".

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG