رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بن قرينة: أدعو إلى حوار وطني شامل بالجزائر


رئيس حركة البناء الوطني والمترشح للرئاسيات الجزائرية عبد القادر بن قرينة

دعا رئيس حركة البناء الوطني والمرشح السابق للرئاسيات الجزائرية، عبد القادر بن قرينة، اليوم الجمعة إلى "فتح حوار شامل وحقيقي".

وقال خلال مشاركته في تجمع شعبي بولاية جيجل "بفضل هذا الحوار ستتاح الفرصة لصياغة دستور يحترم الحريات الفردية، ويفصل بين السلطات ويعطي للبرلمان حقه من التشريع والرقابة ويجمع شمل جميع أبناء الوطن."

واقترح ذات المسؤول الحزبي "إنشاء لجنة مشهود لها بالنزاهة ويترأسها رئيس الجمهورية" لتشرف على التعديل الدستوري.

وأكد بن قرينة في ذات السياق على ضرورة "إجراء انتخابات محلية وتشريعية مسبقة عقب تعديل الدستور، ومن ثمة تعديل قانون الانتخابات وقانون الأحزاب السياسية".

وكان الرئيس عبد المجيد تبون قد وعد بإطلاق حوار وطني مباشرة بعد إعلان نتائج رئاسيات شهر ديسمبر، لكن دون أن يعطي ملامح واضحة حول هذا المشروع، ولا المسائل أو النقاط التي ينوي فتحها للنقاش.

ومن جهة أخرى، أبدى رئيس حركة البناء الوطني عبد القادر بن قرينة دعمه للحكومة الجزائرية الجديدة التي آعلن عنها أمس، وقال "نعبر عن تأييدنا للحكومة التي عينها الرئيس عبد المجيد تبون رغم أننا لسنا ممثلين فيها".

  • المصدر: وكالات - أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG