رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

الجزائر.. الرئيس المؤقت سابقا يتخلى عن رئاسة مجلس الأمة


عبد القادر بن صالح

أعلنت الرئاسة الجزائرية، السبت، أن الرئيس عبد المجيد تبون تلقى مراسلة من الرئيس المؤقت سابقا، عبد القادر بن صالح، يبلغه فيها عدم رغبته في العودة إلى منصبه الأصيل كرئيس لمجلس الأمة وهو الغرفة الثانية للبرلمان.

وذكر بيان لرئاسة الجمهورية نشرته وكالة الأنباء الرسمية أن الرئيس تبون "تلقى رسالة من رئيس الدولة السابق، السيد عبد القادر بن صالح، يخطره فيها برغبته في إنهاء عهدته (ولايته) على رأس مجلس الأمة".

وتولى عبد القادر بن صالح مهام تسيير الدولة الجزائرية مباشرة بعد تقديم الرئيس السابق عبد العزيز بوتفيلقة استقالته شهر أبريل الماضي، تحت ضغط الحراك الشعبي، وظل في هذا المنصب إلى غاية تنصيب الرئيس الجديد بعد رئاسيات شهر ديسمبر الماضي.

وكان الأخير يشغل منصب رئيس مجلس الأمة، مند عدة سنوات، وهو ثاني منصب في هرم الدولة الجزائرية، وفق مواد الدستور.

وقبل ذلك، شغل بن صالح أيضا منصب رئيس المجلش الشعبي الوطني، كما يعد أحد مؤسسي حزب التجمع الوطني الديمقراطي، إذ تولى تسيير أمانته العامة على فترتين مختلفتين.

ولاحظ عدد من الجزائريين تراجع الوضع الصحي لرئيس الدولة السابق خلال الأنشطة التي ظهر فيها في المدة الأخيرة، الأمر الذي يكون وراء تقديم طلب الإعفاء حسب العديد من الأطراف.

  • المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG