رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

الرئيس الجزائري يترأس أول اجتماع لمجلس الوزراء


الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون

ترأس الرئيس الجزائري الجديد، عبد المجيد تبون، اليوم الأحد بالجزائر العاصمة، أول اجتماع لمجلس الوزراء.

ويأتي هذا الاجتماع بعد تعيين تبون أعضاء الحكومة الجديدة التي يقودها الوزير الأول، عبد العزيز جراد، الخميس الماضي.

وتتشكل الحكومة الجديدة من 39 عضوا، من بينهم 7 وزراء منتدبين و4 كتاب دولة.

واحتفظ وزير الخارجية صبري بوقدوم بمنصبه في الحكومة الجديدة.

وضمت التشكيلة الجديدة عمار بلحمير وزيرا للإعلام ومتحدثا باسم الحكومة، وعبد الرحمن راوية وزيرا للمالية، وكمال بلجود وزيرا للداخلية.

ورئيس الوزراء عبد العزيز جراد حائز شهادة من كلية العلوم السياسية في الجزائر العاصمة وشهادة دكتوراه من جامعة باريس نانتير، بحسب سيرته.

وسبق أن شغل وظائف رفيعة المستوى، إذ كان أميناً عاماً لرئاسة الجمهورية (1993-1995) وأميناً عاماً لوزارة الخارجية بين عامي 2001 و2003، أثناء الولاية الرئاسية الأولى لعبد العزيز بوتفليقة.

ويأتي تعيينه بعد أسبوعين من انتخاب عبد المجيد تبون رئيساً للبلاد إثر انتخابات قاطعها الجزائريون بنسبة عالية (60 في المئة) وندد بها الحراك الاحتجاجي الشعبي الذي يهزّ البلاد منذ 22 فبراير.

المصدر: وكالة الأنباء الجزائرية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG