رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

تونس: إردوغان لم يطلب استعمال مجالنا الجوي والبحري


الرئيس التركي رجب طيب أردوغان رفقة نظيره التونسي قيس سعيد

أوضحت الرئاسة التونسية عبر صفحتها الرسمية بشبكة فيسبوك، أن الرئيس التركي، رجب طيب إردوغان لم يطلب من تونس استعمال مجالها الجوي والبحري.

وقالت الرئاسة في بيان لها إن "ما يتم تداوله في عدد من وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي حول طلب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من الرئيس التونسي قيس سعيد استعمال المجال الجوي والبحري لتونس لا أساس له من الصحة فلا الرئيس التركي طلب ذلك ولا الرئيس التونسي تعرض أصلا لهذا الموضوع لأنه غير مطروح ولا قابل للنقاش".

واعتبرت الرئاسة أن "ما يتم ترويجه اليوم وفي الأيام الماضية من مصادر مختلفة الهدف منه ضرب مصداقية الموقف الرسمي التونسي والإساءة إلى العلاقات التي تجمع تونس بعدد من البلدان الشقيقة والصديقة".

وشدّدت على أن "تونس بقدر حرصها على سيادتها الوطنية والنأي بنفسها عن المحاور، حريصة في الوقت ذاته على التمسك بالشرعية الدولية وتجنيب كل شعوب المنطقة الفرقة والانقسام".

وكانت المكلّفة بالإعلام في رئاسة الجمهورية، رشيدة النيفر، قد أجابت في تصريحات إعلامية على سؤال بخصوص سماح تونس لتركيا باستخدام أراضيها للتدخل عسكريا في ليبيا، قائلة "إن تونس لا يمكن أن تسمح بذلك وأن جواب رئيس الجمهورية قيس سعيد كان صريحا لنظيره التركي رجب طيب إردوغان خلال زيارته لتونس".

و لا تزال الزيارة التي أجراها أردوغان إلى تونس في ديسمبر الماضي، تلقي بظلالها على الساحة السياسية والإعلامية خاصة أنها سبقت قرارا برلمانيا تركيا يسمح بإرسال وحدات عسكرية إلى ليبيا.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG