رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

رفضا لـ'الشيوخ'.. احتجاجات أمام مقر 'الأفلان' بالجزائر


طالبة جزائرية ترفع لافتة تحتج على حزب جبهة التحرير (ارشيف)

نظم العشرات من مؤيدي حزب جهة التحرير في الجزائري وقفة احتجاجية اليوم الأحد أمام المقر المركزي للحزب في بلدية حيدرة بالجزائر العاصمة

وطالب الشباب المحتجون، من خلال الشعارات التي علقوها على محيط مدخل مقر الحزب، برحيل من وصفوهم بـ"الشيوخ" وتسليم الحزب إلى الشباب، مشددين على منح الشباب فرص القيادة في الحزب، وقد اتهموا القيادة الحالية بـ"اللاشرعية". على حد وصف الشعارات.

كما انتقد الشباب ما اعتبروه "رفضا قيادة الحزب دعم عضو اللجنة المركزية، عبد المجيد تبون، خلال ترشحه للانتخابات الرئاسية، ومساندتها عز الدين ميهوبي، وهو المرشح عن حزب التجمع الوطني الديمقراطي المنافس"، متهمين قيادة الحزب بـ"الخيانة".

وتلا المحتجون بيانا دعوا فيه إلى "إعادة الحزب إلى نهجه الذي كان عليه في شهر نوفمبر، وحاضنته الشعبية الدائمة"، مؤكدين أنها "كانت الانطلاقة الأولى لتجسيد التغيير الإيجابي في الحزب وتحريره من بقايا العصابة".

وشدد الشباب المحتجون على أن وقفتهم هذه "هي بداية للتغيير السلمي الذي ترجم برفضهم لطريقة عمل الحزب".

وفي تلك الأثناء، كان الأمين العام بالنيابة، علي صديقي، ينظم اجتماعا موسعا بين أعضاء المكتب السياسي وأمناء المحافظات واللجان الانتقالية، تحضيرا للمؤتمر الـ11 الذي لم يحدد تاريخ انعقاده بعد.

المصدر: مراسلة الحرة في الجزائر

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG