رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

تبون يأمر بإعداد مشروع قانون يجرم العنصرية بالجزائر


عبد المجيد تبون

كلف الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، الوزير الأول، عبد العزيز جراد، بـ"إعداد مشروع قانون يجرم كل مظاهر العنصرية والجهوية وخطاب الكراهية في البلاد"، حسب ما أفاد به الإثنين بيان لرئاسة الجمهورية.

وأضاف المصدر ذاته أن "هذا الإجراء، يأتي بعد ما لوحظ ازدياد خطاب الكراهية والحث على الفتنة خاصة في وسائل التواصل الاجتماعي، كما يأتي لسد الباب في وجه أولئك الذين يستغلون حرية وسلمية الحراك برفع شعارات تهدد الانسجام الوطني".

وتابع بيان رئاسة الجمهورية أن "الجميع مطالبون بالتقيد بالدستور وقوانين الجمهورية، لاسيما فيما يتعلق باحترام ثوابت الأمة وقيمها، والمكونات الأساسية للهوية الوطنية والوحدة الوطنية ورموز الدولة والشعب".

يشار إلى أن محكمة الجنح بسيدي امحمد بوسط الجزائر العاصمة أصدرت في نوفمبر الماضي أحكاما بالسجن 12 شهرا منها ستة نافذة ضد 22 متظاهرا بتهمة "المساس بسلامة وحدة الوطن" بعد رفع الراية الأمازيغية خلال التظاهرات التي تشهدها الجزائر.

وقد تم توقيف العشرات في وقت سابق بتهمة "المساس بالوحدة الوطنية" بسبب رفع الراية الأمازيغية.

وكان رئيس أركان الجيش الراحل، أحمد قايد صالح، حذر من رفع أي راية أخرى خلال التظاهرات غير العلم الجزائري.

المصدر: أصوات مغاربية/ وكالة الأنباء الجزائرية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG