رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

لعرابة: هذه خطتنا لتعديل الدستور الجزائري


رئيس لجنة صياغة الدستور بالجزائر، أحمد لعرابة

قال رئيس لجنة الخبراء المكلفة بصياغة اقتراحات لمراجعة الدستور في الجزائر، أحمد لعرابة، الإثنين، إن "اللجنة ستشرع في عملها بدءا من هذا الثلاثاء".

وأضاف، في تصريحات للإذاعة الجزائرية الرسمية، أن "الخبراء المعينين مهمتهم جمع المقترحات فقط، من خلال مشاورات في ظرف شهرين وليس إعداد مسودة دستور."

وبشأن تقليص صلاحيات رئيس الجمهورية في التعديل الدستوري، أكد أن "اللجنة لم تبدأ عملها بعد، لكن من خلال المهام الموكلة إليها من طرف رئيس الجمهورية، لا سيما اقتراح تعديلات عميقة للدستور، يجعلها تذهب بعيدا في التعديل، من بينها التوازن بين السلطات الثلاث الإشكالية المطروحة".

وشدد لعرابة أيضا على ضرورة "إعداد حصيلة للنقائص والانحرافات والتحولات عن قاعدة الدستور".

وتابع قائلا "يجب محاولة إيجاد ضوابط وتعزيز رقابة البرلمان على الجهاز التنفيذي وأيضا التفكير في دور القاضي الذي يعتبر كحام لاحترام حقوق الإنسان والحريات العامة".

وأوضح بخصوص تعديل الدستور أن "تطور القانون يجب أن يجمع في آن واحد بين القطيعة والاستمرارية من خلال الإبقاء على بعض القواعد وإخضاع أخرى إلى تعديلات".

ودعا إلى "تشريع دستوري حقيقي" ونفس الأمر بالنسبة "لاستقلالية المجلس الأعلى للقضاء عن السلطة التنفيذية" من أجل تكريس الديموقراطية واستقلالية العدالة.

وفي رده عن سؤال حول تحديد عدد العهدات الرئاسية، دعا لعرابة إلى "إيجاد تقنيات قانونية من شأنها حقا تقييد مسألة تحديد العهدات"، مشيرا إلى أنها كانت مدونة في دستور 1996 "لكن هذا لم يمنع من إخضاعها للمراجعة في دستور 2008".

وردا على سؤال عن إمكانية متابعة رئيس الجمهورية قضائيا، أكد أن هذه المسألة "ممكنة".

يذكر أن الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، كان قد قرر، الأربعاء الماضي، إنشاء لجنة خبراء مكلفة بصياغة مقترحات لمراجعة الدستور أسندت رئاستها للأستاذ الجامعي وعضو لجنة القانون الدولي بالأمم المتحدة أحمد لعرابة.

المصدر: الإذاعة الجزائرية/ وكالة الأنباء الجزائرية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG