رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

مغربي يتهم بنكا بعدم صرف شيك والسبب: تيفيناغ!


اتهم شاب مغربي وكالة تابعة لبنك مغربي بمدينة القنيطرة، غرب المغرب، برفض صرف شيك له بمبلغ يقارب 300 دولار، قائلا إن السبب هو كتابته باللغة الأمازيغية.

وكشف رشيد آيت مبارك، في تدوينة له عبر حسابه على فيسبوك، أن الوكالة "رفضت التعامل معه في حين تم التعامل مع زبائن آخرين استعملوا لغات أجنبية غير اللغات الرسمية بالمغرب".

ودون قائلا "شاءت الصدف أن يتزامن الرفض الذي قوبلت به مع زبونين أجنبيين؛ رجل وزوجته اللذان كانا يتحدثان بالفرنسية وقام موظفو الوكالة بتقديم كل الخدمات التي يحتاجونها دون أن تحاسبهم على لغتهم"، على حد قوله.

وأثارت تدوينة رشيد آيت مبارك تفاعلا من طرف مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.

ولم يصدر لحد الساعة توضيح من البنك الذي اتهمه المدون المذكور برفض صرف شيك له مكتوب بالأمازيغية.

في مقابل تضامن مدونين مع هذا الشاب، رفض آخرون ما أقدم عليه معتبرين أنها خطوة "لن تؤدي سوى إلى وضع موظف بنكي بسيط في موقف محرج".

وليست هذه المرة الأولى التي يُكتب فيها شيك بنكي باللغة الأمازيغية، فقد سبق أن أكد الناشط الأمازيغي رشيد بوهدوز أنه حرر شيكا بالأمازيغية وتمكن من صرفه في إحدى الوكالات البنكية.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG