رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

موريتانيا توقع اتفاقا مع شركة بريطانية لتطوير الطاقة النظيفة


تعتبر الطاقة الشمسية من إحدى وسائل الطاقة النظيفة

وقعت موريتانيا في لندن اتفاقا مع الشركة البريطانية "بريتش بتروليوم" لتطوير الطاقات النظيفة ودمجها في إنتاج الغاز الطبيعي.

ووقع الاتفاق عن الجانب الموريتاني وزير الطاقة والنفط والمعادن، محمد ولد عبد الفتاح، وعن مجموعة "بريتيش بتروليوم"، نورمان كريستي، رئيس منطقة أفريقيا الغربية في المجموعة.

وبحسب وكالة الأنباء الموريتانية، فالاتفاق "يهدف إلى دراسة الخيارات الفنية والتجارية التي تضمن تطوير الطاقات النظيفة واستخدامها في إنتاج الغاز الطبيعي المسال من أجل خفض انبعاث ثاني أكسيد الكربون الناتج عن عملية الإنتاج".

وأضاف المصدر نفسه "يدخل الاتفاق في إطار تقاطع الأهداف الاستراتيجية لموريتانيا مع الشركة المذكورة، حيث وضعت الدولة تطوير الطاقات النظيفة ضمن أهدافها الاستراتيجية وهو ما يتماشى مع الأهداف المعلنة من طرف شركة بريتش بتروليوم، إذ تسعى هذه الأخيرة منذ فترة لتقليل انبعاث الكربون في مجمل عملياتها الإنتاجية".

ويشكل إنتاج الغاز الطبيعي دون انبعاثات ثاني أكسيد الكربون هدفا تسعى إليه كبريات الشركات الدولية في مجال انتاج الغاز الطبيعي.

وتمتلك موريتانيا مصادر طاقة نظيفة هائلة لم يتم استغلالها بعد، خاصة طاقة الرياح والطاقة الشمسية وهي موارد محلية مستديمة يمكن استخدامها في تطوير قطاع الطاقة والصناعات المرتبطة بإنتاج الغاز.

المصدر: وكالة الأنباء الموريتانية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG