رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

وزير العدل: زيجات القاصرات لم تعد استثناءً بالمغرب!


جانب من حفل زواج جماعي بمنطقة إملشيل بالمغرب (2010)

قال وزير العدل المغربي، محمد بنعبد القادر، إن زواج القاصرات "لم يعد استثناء" في المغرب، وذلك بالنظر إلى العدد الكبير لطلبات زيجات القاصرين، والتي يتم قبول أغلبها من طرف القضاة.

وأوضح الوزير ردا على سؤال برلماني خلال جلسة الأسئلة الشفوية، بمجلس النواب، الاثنين، أن "المدونة وضعت بعض الضوابط الدقيقة لزواج القاصر حماية لها وحتى لا تتعرض لأي استغلال"، كما "خولت للقاضي الإذن بالزواج لمن لم يبلغ سن الزواج على سبيل الاستثناء".

وتابع الوزير مشيرا إلى إحصائيات سنة 2018 بهذا الخصوص، مبرزا أن "مجموع الطلبات المقدمة بلغ 32 ألف طلب قُبل منها 26 ألفا و240 طلبا" وهو ما يعني أن الطلبات المقبولة عادلت 81% من مجموع الطلبات المقدمة، ما دفع الوزير ليعلق "ربما لم يعد الأمر استثناء".

وبحسب المتحدث نفسه فإن نسبة الإناث المعنيات بتلك الطلبات بلغت 99.46%، كما أن أغلب الطلبات مصدرها البوادي بنسبة 67%.

المعطى الآخر المثير بهذا الشأن، هو نسبة طلبات الإذن بزواج القاصر المقدمة من طرف العاطلين عن العمل، والتي بلغت، وفق المتحدث نفسه، 98% من مجموع الطلبات.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG