رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

هذا موعد محاكمة الناشط الجزائري فضيل بومالة


محكمة جزائرية (أرشيف)

كشف المحامي والناشط الحقوقي الجزائري، عبد الغني بادي، أن محاكمة الناشط السياسي والأستاذ الجامعي فضيل بومالة ستجري يوم 9 فبراير المقبل.

ويوجد بومالة في الحبس المؤقت منذ شهر سبتمبر الماضي بتهم "المساس بالوحدة الوطنية وعرض منشورات من شأنها المساس بالمصلحة الوطنية".

ويعد فضيل بومالة، الباحث الجامعي المتخصص في الترجمة، أحد أبرز نشطاء الحراك الشعبي بالجزائر، كما ظل يعارض نظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة منذ عهدته الانتخابية الأولى.

وتقدمت هيئة الدفاع بعدة طلبات للإفراج عنه، إلا أن السلطات رفضت إطلاق سراحه.

وسبق للسلطات القضائية بالجزائر أن أعلنت الإفراج المؤقت في حق أزيد 75 ناشطا تم اعتقالهم خلال مسيرات الحراك الشعبي الذي انطلق شهر فبراير الماضي، لكن بالمقابل أبقت على عدد آخر في الحبس المؤقت.

وأشارت وسائل إعلام محلية إلى إمكانية أن تشرع العدالة، خلال الشهر القادم، في محاكمة كل النشطاء المتواجدين في الحيس، على غرار سمير بن العربي وكريم طابو.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG