رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

كورونا.. الصين تعد بتأمين 'الظروف الصحية' للمغاربة


فيروس كورونا ظهر في مدينة ووهان الصينية قبل أن ينتشر

أعلنت سفارة المغرب في بكين، الأحد، أن الحكومة الصينية أكدت لها أنها ستقوم بمواصلة جهودها لتأمين "جميع الظروف الأمنية والصحية" للمواطنين المغاربة المقيمين في الصين.

وأبرزت السفارة في بيان، أنه "في إطار تواصلها مع السلطات الصينية المختصة، حول الوضع الناتج عن انتشار فيروس كورونا، أكدت حكومة جمهورية الصين الشعبية، أنها ستقوم بمواصلة جهودها لتأمين جميع الظروف الأمنية والصحية وتوفير الراحة للمواطنين المغاربة المقيمين في الصين وخاصة مدينة ووهان وإقليم خوباي".

وكانت سفارة المغرب ببكين أعلنت، في وقت سابق، أنه نظرا للأوضاع التي تمر بها مدينة ووهان بإقليم خوباي ومدن صينية أخرى إثر تفشي فيروس كورونا الجديد، فإن مصالحها تتابع الوضع عن كثب في تنسيق مستمر مع السلطات الصينية ومع أبناء الجالية المغربية في هذا البلد.

ودعت السفارة جميع أفراد الجالية المغربية إلى "الحيطة واتباع جميع الاجراءات الوقائية التي أعلنت عنها السلطات الصينية"، علما أن منظمة الصحة العالمية "لم تصنف، لحد الآن، انتشار هذا الفيروس كحالة طوارئ".

وأقامت السفارة السبت، خلية أزمة لفائدة المهاجرين المغاربة بالصين، لتتبع الوضع الصحي لأفراد الجالية في أعقاب تفشي هذا المرض، وانتشاره على نطاق واسع في أهم المدن الرئيسية في الصين.

وعززت الصين الإثنين القيود على التنقل، سعيًا منها إلى كبح انتشار فيروس كورونا المستجد الذي خلف 80 وفاة، بينما تستعد فرنسا والولايات المتحدة لإجلاء رعاياهما من المنطقة الخاضعة للحجر الصحي.

وارتفع العدد الإجمالي للإصابات المؤكدة إلى 2744 في كل أنحاء الصين، استنادًا إلى إحصاءات الحكومة المركزية.

المصدر: أصوات مغاربية/ وكالات

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG