رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

الجزائر.. حملة اعتقالات جديدة وسط نشطاء الحراك


جانب من مسيرة للحراك الشعبي في الجزائر العاصمة - أرشيف

قالت اللجنة الوطنية للدفاع عن المعتقلين في الجزائر إن حملة اعتقالات كبيرة قامت بها مصالح الأمن، اليوم الجمعة، في ولاية تيارت (غرب)، واستهدفت عددا من المشاركين في مسيرات الجمعة الـ50 للحراك الشعبي.

ويوجد من بين الموقوفين، حسب المصدر ذاته، المعتقل السابق توفيق حساني، الذي أطلق سراحه مؤخرا.

وكشفت اللجنة أيضا بأن عشرات الأشخاص تم توقيفهم في ولاية معسكر (غرب)، كان من بينهم الناشط حاج غرمول.

ويقترب الحراك الشعبي في الجزائر، الذي انطلق في 22 فبراير 2019، من بلوغ عامه الأول، وسط إصرار عدد كبير من النشطاء على "ضرورة استكمال الثورة السلمية إلى غاية تحقيق جميع المطالب".

في المقابل، شهدت الجزائر العاصمة، وفق بعض المدونين، إجراءات أمنية مشددة على خلفية التواجد الأمني المكثف لمجموعة كبيرة من أعوان الشرطة وعربات الأمن، التي انتشرت في جميع الشوارع الرئيسية.

وكانت مصالح الأمن قد اعتقلت في الجمعتين الماضيتين عددا من المشاركين في مسيرات الحراك في عدد من الولايات، إلا أنها قامت بالإفراج عنهم في اليوم ذاته، في حين أن عددا آخر منهم أطلق سراحه مباشرة بعد مثوله أمام الجهات القضائية.

  • المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG