رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

كورونا.. الصحة الجزائرية: لا إصابات بين العائدين من الصين


داخل مستشفى جزائري (أرشيف)

كشف المدير العام للوقاية بوزارة الصحة الجزائرية، جمال فورار، أنه لم يتم تسجيل أية حالة إصابة بفيروس كورونا المتجدد وسط الجزائريين الذين أجلتهم السلطات من الصين.

وأكد المسؤول في تصريحات صحافية أدلى بها الأربعاء أن "جميع الفحوصات التي أجريت على هؤلاء كانت لها نتائج سلبية، ما جعل السلطات تقرر تحويلهم على فندق لمدة 14 يوما كإجراء وقائي بدلا من المستشفى".

وأشار فورار إلى أن "عزل هؤلاء المواطنين هو إجراء اتخذته جميع البلدان التي قامت بإجلاء رعاياها"، مفيدا بأن "تواجدهم في نسيج عمراني لا يشكل أي خطر على بقية المواطنين الذين يقيمون بالقرب من إقامتهم".

ويثير الفيروس مخاوف العديد من المواطنين في الجزائر، فقد قامت المصالح الطبية بولاية وهران، الثلاثاء، بالحجر الصحي على كويتي بعدما ظهرت عليه بعض الأعراض المشابهة لداء "كورونا"، لكن تأكد أنه كان يعاني من إفلونزا حادة فقط.

وبهذا الخصوص، نفى المدير العام للوقاية بوزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات أن تكون السلطات الجزائرية سجلت أية حالة إصابة بالجزائر إلى حد الساعة.

وكانت السلطات الجزائرية قد أمرت، قبل أسبوعين، بإجلاء كل رعاياها الذين يقيمون في الصين، وإخضاعهم إلى المعاينة الطبية.

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG