رابط إمكانية الوصول

logo-print

مأساة 'حرّاقيْن' جزائريّيْن.. تجريد أب من ابنه والسجن ربع قرن!


ظهرت فيديوهات مأساوية لحراقة جزائريين على شبكات التواصل الاجتماعي، أحدها لرجل في الخمسين اصطحب معه ابنه ذي الست سنوات إلى إيطاليا، لكنه عاد من دونه إلى الجزائر بعدما أخذته منه السلطات الإيطالية.

والفيديو الثاني لشاب حراق محكوم عليه بـ25 سنة في باليونان بث "تحذيرا" للحراقة ونداء للسلطات الجزائرية من داخل السجن.

"الحرقة خطر كبير"

العربي روايحية كان صاحب المأساة الأولى، وهو رجل في الخمسين من العمر، روى لقناة تلفزيونية جزائرية خاصة قصته.

يقول إنه طلق زوجته واحتفظ بابنه، وبعد أن سئم الحياة في الجزائر غامر بابنه في قوارب الموت نحو إيطاليا، بحثا عن حياة أفضل.

وبعد 12 ساعة في البحر وصل إلى السواحل الإيطالية، بقي شهورا في إيطاليا ثم دخل إلى سويسرا، وبعد أن مكث 6 أشهر هناك أعادته السلطات السويسرية إلى إيطاليا.

وفي إيطاليا، طالبته مصالح الهجرة بإثبات نسب ابنه وجردته منه فورا. وحسب العربي، فإنه أجرى تحليلا للحمض النووي وأثبت أن الولد ابنه، لكن السلطات لم تعده له.

وقال الحراق الخمسيني إن السلطات الإيطالية رحلته إلى الجزائر بعلمِ القنصل الجزائري في إيطاليا، وأضاف "اتصلت مرارا بالقنصل لكن لا أحد يردّ".

ولا يزال العربي يبحث كيفية استعادة ابنه، بعد أن أكّد بأن المغامرة بالهجرة عبر القوارب "خطر كبير".

"أيها الشباب لا تغامروا!"

المأساة الثانية كانت لشاب جزائري حراق مسجون في اليونان بـ25 سنة نافذة، صوّر فيديو من داخل سجن كوردالو في أثينا.

وحسب الفيديو، فإن التهمة الموجّهة له هي الدخول إلى الأراضي اليونانية بصفة غير شرعية.

وطالب الشاب السلطات الجزائرية بزيارته رفقة المئات من أمثاله المحكوم على أغلبهم بأكثر من 20 سنة سجنا، بتهم الدخول إلى اليونان بطريقة غير شرعية.

وقال الحراق مخاطبا السلطات الجزائرية "تعالوا أيها المسؤولون لتروا أوضاعنا.. المغاربة والتوانسة هنا يزورهم مسؤولو بلدهم كل سبت، فلماذا لا تزورونا أنتم!؟".

وحذّر صاحب الفيديو الشباب الجزائريين من المغامرة بالهجرة غير الشرعية عبر قوارب الموت، وقال في الفيديو "يا إخوتي المهاجرين عبر البحر، إياكم أن تغامروا.. ستدفعون 500 أورو للمهربين بغية الوصول إلى أوروبا لكنكم لن تصلوا.. ستجدون أنفسكم وراء القضبان.. إياكم أن تأتوا!".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG