رابط إمكانية الوصول

logo-print

'دهس جماعي' في سباق بالجزائر.. معلّقون: فوضى!


لحظة دهس سيارة السباق متفرجين على الرصيف

جُرج تسعة أشخاص في مدينة بومرداس، شرقي الجزائر، الجمعة، إثر تعرضهم لعملية دهس بسيارة سباق انحرفت عن الطريق.

وأوردت مواقع إلكترونية جزائرية أن الجرحى أصيبوا عندما كانوا يصطفون على جانبي الطريق لمشاهدة سباق السيارات المسمّى "رالي بومرداس"، الذي تحتضنه المدينة كل سنة.

وأظهر فيديو تداولته مواقع التواصل الاجتماعي بشكل كبير، عملية الدهس، إذ استدارت سيارة أحد المتسابقين عند أحد المنعرجات، ثم دهست مجموعة من المتفرّجين سقطوا الواحد تلو الآخر.

وبدا الجرحى ملقون على الأرض، فيما سارع متفرجون إلى إسعافهم وطلب بعضهم تدخل الحماية المدنية، فيما أوقف رجال الشرطة السباق.

وتعالت تعليقات المتفرجين بشأن مصير المصابين، إذ صاح شاب إن أحدهم توفّي، لكن لم يؤّكد أي طرف هذه المعلومة.

وتفاعل ناشطون على فيسبوك وتويتر مع هذا الحدث، إذ تشاركو الفيديو، وتمنى بعضهم الشفاء للمصابين، كما تساءل آخرون عن غياب إجراءات السلامة في مثل هذه السباقات السريعة.

ودوّن هادف عبد القادر تعليقا، قال فيه "في غياب أمن وعدم التنظيم الجيد تصبح الفوضى هي التي تسيّر، فيحدث ما يحدث"، وفي السياق نفسه كتب آدم "ما هذه التصرفات.. رالي في الطريق والناس تتفرج ماكانش حتى حواجز .. لاتنظيم ولا والوو".

وذكّر بعض المعلقين بحادث اصطدام خيول سباق بسيارة للدرك الوطني، قبل حوالي شهر، وتساءلوا عن تكرار هذه الحوادث وعن غياب التنظيم فيها.

جدير بالذكر أن حادث اصطادم خيول سباق بسيارة الدرك وقعت بداية شهر نوفمبر الفارط، أين اقتحمت سيارة تابعة للدرك الوطني مضمار سباق للخيول في مدينة المنيعة (غرب)، خلال الاحتفالات بذكرى الثورة التحريرة.

وأظهر فيديو، تداولته شبكات التواصل الاجتماعي، سيارة الدرك وهي تعبر المضمار، ويبدو أن سائقها لم ينتبه إلى أنه بات وسط مسار الخيول.

ليتفاجأ المتسابقون على الخيول بالسيارة في طريقهم، ولم تكن أمامهم أية فرصة لتفادي الاصطدام، فارتطمت ثلاثة خيول بالسيارة، وتطاير الجميع في السماء، وكانت النتيجة إصابة ثلاثة متسابقين بجروح ومقتل حصان واحد.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG