رابط إمكانية الوصول

logo-print

"متطرفان خطيران" يسلمان نفسيهما للجيش الجزائري


أسلحة استعادها الجيش من المتطرفين

قال بيان لوزارة الدفاع الجزائرية، إن "متطرفين خطيرين من الجماعات الإرهابية سلما نفسيهما، يوم الجمعة، للسلطات العسكرية بجيجل (شرق) وبحوزتهما مسدسين رشاشين من نوع كلاشنيكوف.

وأوضح البيان أن "الأمر يتعلق بكل من المسمى "ب. عبد الحكيم" المكنى "أبو دجانة"، والذي التحق بالجماعات الإرهابية سنة 1992، والمسمى "ق. يزيد" المكنى "المثنى"، الذي التحق بالجماعات الإرهابية سنة 1993، وكان بحوزتهما مسدسين رشاشين من نوع كلاشنيكوف وستة مخازن مملوءة، عندما سلما نفسيهما للسلطات العسكرية بجيجل، بإقليم الناحية العسكرية الخامسة، صبيحة اليوم 08 سبتمبر 2017".

وتجدر الإشارة ،يضيف البيان، إلى أن عائلة "ق. يزيد" والمتكونة من الزوجة وخمسة أبناء "كانت قد سلمت نفسها للسلطات العسكرية بجيجل يوم 30 يونيو 2016 ودعته لتسليم نفسه والرجوع إلى كنف عائلته".

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG