رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

محاولة لتحويل مقبرة مسيحية بالجزائر إلى مشروع عقاري


مقبرة مسيحية قديمة بالجزائر - أرشيف

يُتابع العديد من الجزائريين تطورات ملف مقبرة المسيحيين بمنطقة عين مليلة، الواقعة في ولاية أم بواقي، شرق البلاد، خاصة بعد التصريحات الأخيرة، التي أدلى بها والي أم البواقي، وأكد فيها خبر إيداع الشخص الذي حاول الحصول على عقار هذه المقبرة القديمة السجن المؤقت.

وكشف الوالي ذاته أن مرقيا عقاريا حاول الحصول على قطعة أرضية كانت عبارة عن مقبرة مخصصة للمسيحيين بمنطقة عين مليلة، قبل أن تتفطن له السلطات، مؤكدا أن العقار الحالي خال من الهياكل البشرية.

وكانت السلطات الولائية قد قررت، منذ عدة أشهر، تجميع كل مقابر المسيحيين المنتشرة عبر ولاية أم البواقي في مقبرة واحدة، بحسب ما ذكرته وسائل إعلام محلية. وتمت هذه العملية في إطار الاتفاق الموقع بين الجزائر وفرنسا سنة 2016.

وأثارت عملية الاعتداء التي تعرض لها العقار المخصص لهذه المقبرة المسيحية القديمة غضبا واسعا في صفوف العديد من المواطنين بمدينة عين مليلة.

ويذكر أن المقابر المسحية المنتشرة في أغلب الولايات الجزائرية كانت قد أثارت جدلا كبيرا في الأعوام الأخيرة، على خلفية عمليات تخريب طالتها من قبل مجهولين.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG