رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

وزير العدل الجزائري: سنحقق في مقتل مهاجر جزائري بسجن إسباني


الشرطة الإسبانية خلال توقيف مهاجرين غير شرعيين مغاربيين في يوليو الماضي

فتحت النيابة الجزائرية، اليوم الجمعة، تحقيقا في ظروف وفاة مهاجر جزائري داخل مركز احتجاز بإسبانيا، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الجزائرية عن وزير العدل الجزائري، الطيب لوح.

وعثر على المهاجر الجزائري، محمد بودربالة، ميتا داخل زنزانته بسجن "أرشذونة" بإقليم الأندلس، وهو السجن الذي تستخدمه السلطات الإسبانية مركزا لاحتجاز الأجانب الذين هم في وضع غير قانوني.

اقرأ أيضا: رئيس اتحاد المهاجرين: 25 ألف جزائري في إسبانيا بدون وثائق

وأظهر تشريح جثة المهاجر الجزائري أنه توفي "بعد أن شنق نفسه مستعينا بغطاء سرير"، حسب الشرطة الإسبانية، غير أن شقيقه أحمد أكد لاحقا أن بودربالة لم ينتحر.

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية عن لوح قوله إن "السلطات الاسبانية أجرت تحقيقا في الظروف الغامضة لوفاة المواطن الجزائري بإسبانيا"، مشيرا إلى أن "الجزائر فتحت بدورها تحقيقا في القضية".

وأعيد 40 مهاجرا جزائريا غير شرعي، الأربعاء، من إسبانيا، حيث كانوا يحاولون الاستقرار بشكل غير قانوني، وذلك بعد أيام من وفاة محمد بودربالة.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG