رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بسبب أبي هريرة.. دعوى قضائية ضد ناشطة جزائرية


الناشطة السياسية أميرة بوراوي

رفع جزائريون دعاوى قضائية ضد الناشطة السياسية الجزائرية أميرة بوراوي بسبب تدوينات قالوا إنها نشرتها على حسابها الخاص في فيسبوك، واعتبروها مسيئة للنبي محمد وبعض صحابته، بينهم أبو هريرة.

واعتبر رافعو الشكاية أن تدوينة الناشطة الجزائرية "تمس بشخص النبي" و"تسيء إلى صحابته".

ونشرت بوراوي عدة تدوينات على صفحتها ثم حذفتها في وقت لاحق. وحاولت "أصوات مغاربية" الاتصال بالناشطة لأخذ رأيها في الموضوع إلا أن كل المحاولات لم تنجح.

وأثارت تدوينات بوراوي والدعوى القضائية المرفوعة ضدها ردود فعل مختلفة، بين منتقد للتدوينات معتبرا أنها "تسيء إلى الإسلام"، وبين رافض لمقاضاة الناشطة معتبرا الخطوة "محض مزايدات".

​وأميرة بوراوي طبيبة مختصة في أمراض النساء، عُرفت بمعارضتها للعهدة الرابعة سنة 2014 في إطار "حركة مواطنة" الرافضة لاستمرار الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة في الحكم

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG