رابط إمكانية الوصول

logo-print

خمسة مغاربيّين قهروا "إفريست".. تعرّف عليهم!


نذير دندون مستعرضا الراية الجزائرية على قمة إفريست

خمسة مغاربيين قهروا قمة "إفريست" الرهيبة، عالمية الصيت.

قادهم التحدّي إلى مغامرة خطيرة، كانت سببا في وفاة كثير من المتسلقين بفعل الانهيارات الثلجية. إليكم قصص هؤلاء المغامرين.

1.نذير دندون

نذير دندون، كان أوّل جزائري يتسلق قمة "إفريست" في النبال سنة 2008.

ألّف كتابا بعنوان "أخرق على قمة العالم"، روى فيه مغامراته وتحضيراته والصعوبات التي واجهها لتسلق هذه القمة.

نذير دندون مستعرضا الراية الجزائرية على قمة إفريست
نذير دندون مستعرضا الراية الجزائرية على قمة إفريست

ولد دندون سنة 1972 في فرنسا. قبل أن يتسلّق "إفريست"، كانت له مغامرات وتحديات سابقة، منها؛ رحلة بين باريس وسيدني في أستراليا على متن دراجة هوائية.

2.ناصر عبد الجليل

ناصر عبد الجليل، أول مغربي يتسلق "إفريست" سنة 2013.

عبد الجليل، رياضي يهوى تسلق القمم والجبال، عبّر عن رغبته هذه بتصريح قال فيه "أريد أن أصبح أول مغربي يبلغ قمة إفريست".

كان عبد الجليل يتدرب بين 10 ساعات و15 ساعة في الأسبوع، عدوا أو ركوبا على دراجته الهوائية، كما تسلق جبال الألب في فرنسا وجبال توبقال بالمغرب والأكونغوا في أمريكا الجنوبية.

3.الطاهر المناعي

في سنة 2016، سجّل المغامر الطاهر المناعي، نفسه كأول تونسي يتمكّن من اعتلاء قمة إ"فريست".

التونسي الطاهر المنّاعي في طريقه إلى إفريست
التونسي الطاهر المنّاعي في طريقه إلى إفريست

ونجح المناعي، البالغ 27 عاما، المولع بالتسلق، في تثبيت العلم التونسي بعدما فشل في تحقيق هدفه سنة 2015.

وقبل أن يتسلق "إفريست"، سبق للمناعي أن تسلق جبال الألب الفرنسية وقمة جبل أكونكاغوا في الأرجنتين.

4.بشرى بيبانو

في صنف الإناث، كانت المغربية بشرى بيبانو، أول مغاربية تتسلق "إفريست" سنة 2017.

بشرى بيبانو بعد بلوغها قمة إفريست
بشرى بيبانو بعد بلوغها قمة إفريست

ونجحت السيدة البالغة 47 عاما من الوصول إلى القمة المشهورة، بعد شهرين من الانتظار بسبب سوء الأحوال الجوية.

وتُلقب بيبانو بـ"سيدة القمم"، لنجاحها في بلوغ عدة قمم في العلم، أشهرها؛ "كليمنجارو"، أعلى قمة بالقارة الأفريقية، و"مون بلون" أعلى قمة في أوربا الغربية، وجبل "إلبروس" أعلى قمة في أوربا شمال القوقاز، وجبل "أكونكاغوا" أعلى قمة في أمريكا الجنوبية.

5.إيمان آيت أومزيان

خلال شهر نوفمبر الجاري، نجحت الجزائرية إيمان آيت أومزيان، في تثبيت العلم الجزائري على قمة "إفريست".

إيمان آيت أومزيان في طريقها إلى قمة إفريست
إيمان آيت أومزيان في طريقها إلى قمة إفريست

وتمكنت آيت أومزيان، من الصعود إلى قمة "إفريست" وثبّتت العلم الجزائري، لتكون أوّل امرأة جزائرية تحقق هذا الإنجاز.

وبثت الإذاعة الجزائرية الخبر على أمواج الأثير، كما تناقلته وسائل الإعلام المحلية، فيما احتفت وسائل التواصل الاجتماعي بهذا الإنجاز.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG