رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

شقيقة بن مهيدي: لن أتحدّث بالفرنسية!


ظريفة بن مهيدي وسط متظاهرين - أرشيف

رفضت شقيقة المقاوم الجزائري العربي بن مهيدي، ظريفة بن مهيدي، الحديث باللغة الفرنسية ردّا على سؤال صحافي خلال مسيرات "الجمعة العاشرة" يوم أمس.

وظهرت ظريفة بين عدد من الشباب في المسيرة، مثلما اعتادت كل جمعة، متوشّحة الراية الوطنية، فاقترب منها صحافي وبادرها بالسؤال "مرحبا سيدة ظريف أنا من قناة أفريكا نيوز، أودّ أن أطرح عليك سؤال وتجيبيني باللغة الفرنسية".

وردّت ظريفة "لا، لن أتحدّث بالفرنسية!"، وتفهّم الصحافي موقفها وقال لها "لا عليك، سندخل الترجمة على إجابتك".

وقالت شقيقة العربي بن مهيدي إن "عمر الزمرة الحاكمة قصير وسترحل إن شاء الله".

وأصرّت ظريفة بن مهيدي على النزول إلى المسيرات في شهر رمضان "حتى رحيل العصابة"، مثلما نقلت عنها وسائل إعلام وشبكات التواصل الاحتماعي.

وتشارك ظريفة كل جمعة في مسيرات الحراك إلى جانب عدد من رموز الثورة، على رأسهن أيقونة الثورة جميلة بوحيرد والزهرة ظريف بيطاط.

وفي أوّل مشاركة لها وجّهت رسالة للشباب قالت فيها "أقول للشباب دائما إلى الأمام حتى يخرج أعوان الاستعمار".

  • المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG