رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

حملة 'تفويض' الإبراهيمي لقيادة مرحلة انتقالية بالجزائر


أحمد طالب الإبراهيمي

أطلقت جمعية العلماء المسلمين الجزائريين مبادرة لـ"تفويض" وزير الخارجية الأسبق أحمد طالب الإبراهيمي، لقيادة مرحلة انتقالية.

ولقيت المبادرة تفاعلا من ناشطين على شبكات التواصل الاجتماعي وانتشر وسم 'أفوض طالب الإبراهيمي'.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن نائب رئيس جمعية العلماء المسلمين، التهامي مجوري، قوله إن الساحة السياسية "بأغلبيتها الساحقة، تطالب الدكتور أحمد طالب الإبراهيمي، بأن يُدعى ويوافق كرئيس توافقي لمرحلة انتقالية."

ووجّه مجوري خطابا للإبراهيمي قال فيه "إن الحراك الشعبي السلمي والذي يقوده شباب لا يعرفونك، هو الذي يدعوك للقيام بمبادرة سياسية قوية، ويطالبك بضرورة تولي زمام الأمر، هو حراك لا يمثله أحد من تلك الوجوه، التي تراها تتحرك كل جمعة وثلاثاء؛ بل ويرفض كل اسم يروج له من هنا أو هناك، وهذا يفتح بابا؛ بل ربما أبوابا يصعب غلقها إذا فتحت".

وأضاف "معالي الدكتور.. أنت اليوم أمام هذه النداءات المتكررة مرشح الشعب ولست مرشح جهة ما.. ورفضك لهذه النداءات يعد رفضا للشعب الذي تعلق بك وبالقيم التي تدعو إليها في حياتك، فنربأ بك أن ترد يد الجزائر وشعبها الممدودة إليك".

وتفاعلا مع المبادرة دون صادق ريغي على فيسبوك "أنا أفوض الدكتور أحمد طالب الإبراهيمي ابن العلامة البشير الإبراهيمي لقيادة الدولة الجزائرية لمرحلة انتقالية وأطالب بتنحي بن صالح فورا."

وأضاف "أناشد أصدقائي وأصحاب الصفحات الكبرى لنشر صورة الدكتور وتفويضه بدل بن صالح لحماية الحراك من الاختطاف. الجمعة القادمة هي جمعة تفويض الدكتور أحمد طالب الإبراهيمي لإتمام المرحلة الانتقالية بدل بن صالح".

ونشر ناشطون صورا لمقترح مبادرة تفويض الإبراهيمي ملخّصها أن يستقيل رئيس المجلس الدستوري فنيش ويحل محله الإبراهيمي ثم يستقيل رئيس الدولة بن صالح وآليا يصبح الإبراهيمي رئيس الدولة، فيغير الحكومة و"بهذا يكون الحراك قد تخلص من الوجوه التي يطالب برحيلها".

وكتب صالح محمد معريش "‎جمعية العلماء المسلمين تدعو طالب الإبراهيمي للاستجابة لنداء الشعب"، وفي السياق ذاته غرد أحدهم "ونِعم الابن لذاك الأب العظيم أحمد طالب الإبراهيمي ابن الشيخ العلامة البشير الإبراهيمي".

وغرد رمضان "عن نفسي أرحب بهذه المبادرة.. طالب الإبراهيمي رجل وطني أسانده رغم اختلاف الأفكار. فالمهم هو الخروج من الجمود الحالي إلى آلية انتقال ديمقراطي حقيقي".

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات

XS
SM
MD
LG