رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

"تيفو البرج المُلفّق".. هكذا علق جزائريون


"التيفو الملفّق" كما سماه ناشطون

صنع "تيفو البرج" الحدث من جديد على شبكات التواصل الاجتماعي، بعدما بات واحدا من أركان الحراك الشعبي في الجزائر.

هذه المرة ظهر "تيفو" جديد في مدينة برج بوعريريج، المسماة "عاصمة الحراك"، حيث غطى واجهة بناية معزولة، بعيدا عن "قصر الشعب"، حيث يُعلّق "التيفو" الأصلي.

وفيما وصف ناشطون "التيفو" الجديد بـ"المُلفّق"، قال آخرون إنه يمثّل أيضا صوت حراك الشعب ومطالبه، وذهب فريق ثالث إلى أبعد من ذلك، إذ رأى أن "تيفو قصر الشعب" لم بعد يمثل الشعب بل صوت السلطة، على حد تعبيرهم.

ونادى "التيفو" الجديد بمرحلة انتقالية ورحيل الباءات وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين، بينما رفض "عسكرة الدولة" ودعا إلى فتح حوار مع النخبة دون استثناء أحد، ولكن الفرق بين هذه المطالب ومطالب "التيفو" المعروف أن الأخير يرفض المرحلة الانتقالية ويدعو إلى الذهاب إلى انتخابات رئاسية.

وردّا على هذا "التيفو"، دونت إحدى الصفحات "إياكم أن يخدعوكم.. حقيقة تيفو البرج الملفق المختفي في ركن العمارة .التيفو الحقيقي في البرج يرفع في قصر الشعب".

وانتقد الإعلامي حسان زهار هذا "التيفو"، قائلا "زوج قرادات صورو تيفو في البرج وقالوا هذا تيفو البرج. تيفو البرج يُعلّق في قصر الشعب وساحة الشعب وليس في الحواري والزرقاوات. وستبقى البرج شوكة في حلق كل المتآمرين".

أما عن المساندين لـ"التيفو الجديد" وما جاء فيه، فغرّد محيريز زين الدين "لأول مرة منذ بدأ الحراك تيفو البرج لم يعد إنتاج خطاب النظام - جزئيا أو كليا - ومن ثمة جاءت الشعارات المتقدمة دولة مدنية لا عسكرية وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين ولم نلحظ فيه آثارا للحاسي الرونجارس. واللي يحب يلحس ربي يعاونو دون أن يحتم على الآخرين اتباعه في ذلك".

وفي السياق ذاته، غرّد الناصر على تويتر "تيفو_برج_بوعريريج كان الرد بقوة اليوم من أحرار البرج على مجموعة أولاد الجباس التابعين لكوندور بن حمادي، الداعم للڨايد صالح".

المصدر: أصوات مغاربية

شاهد التعليقات (1)

XS
SM
MD
LG