رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

900 أميركي يتجولون بشوارع العاصمة.. جزائريون: مرحبا بكم


سياح ضمن الوفد يلتقطون صورا (مصدر الصورة: صفحة وزارة السياحة الجزائرية بفيسبوك)

شهدت الجزائر، الجمعة، نزول عدد كبير من السياح الأميركيين بالتراب الجزائري، بعد زيارة الباخرة العملاقة "روايال فاكينغ" التي كان على متنها حوالي ألف مسافر.

ونزل أزيد من 900 سائح أميركي من الباخرة، وزاروا مجموعة من المواقع التاريخية والأحياء العتيقة بالجزائر.

وأبدت وسائل إعلام جزائرية اهتماما كبيرا بهذا الحدث، مشيرة إلى أنه يعتبر سابقة في تاريخ السياحة الجزائرية، خاصة أن الأمر يتعلق بسياح أميركيين.

من جهتها، احتفت وزارة السياحة في الجزائر بهذا الحدث ونشرت، عبر صفحتها في فيسبوك، متابعة له.

وأشارت مواقع إعلامية في الجزائر إلى أن هؤلاء السياح الذين حلوا بالجزائر كانوا في رحلة بحرية، جابوا خلالها مجموعة البلدان، قبل أن يصلوا إلى الجزائر.

وأضافت المصادر ذاتها أن السياح الأميركيين وقفوا على العديد من الأماكن والمعالم في العاصمة الجزائر، مثل "مقام الشهيد" وحي القصبة العتيق، إضافة إلى الحظيرة الأثرية بولاية تيبازة.

وأبدى هؤلاء السياح، في تصريحات إعلامية، "إعجابهم بالأماكن التي زاروها"، خاصة أن العديد منهم لم يكن يعرف عن الجزائر سوى الاسم، بحسبهم.

من جهتها، قالت الإعلامية المهتمة بالمجال السياحي، لمياء قاسمي، إن "هذه الزيارة تعتبر نقلة نوعية في قطاع السياحة بالجزائر".

وكشفت قاسمي، في تصريح لـ"أصوات مغاربية"، أن "عددا من السياح الأميركيين أبدوا إعجابهم بالعديد من المناطق التي زاروها، خاصة حي القصبة العتيق، وأيضا الموقع الأثري بولاية تيبازة".

"المهم أن ينجح مسؤولو قطاع السياحة في الجزائر في تسويق صورة جميلة عن الجزائر، خاصة بعد العشرية الدموية التي عرفتها البلاد، والتي أثرت بشكل كبير في العديد من مواردها الاقتصادية، ومنها قطاع السياحة"، تردف المتحدثة ذاتها.

وأثارت زيارة السياح الأميركيين للجزائر تفاعلا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إذ تناقل بعض المدونين ومستخدمي فيسبوك الخبر، ونشروا صورا للسياح وللباخرة العملاقة "روايال فاكينغ" وهي ترسو بميناء العاصمة الجزائرية، مرحبين بهؤلاء السياح.

​وكانت الجزائر قد شهدت بعض الأزمات الأمنية، بسبب عمليات إرهابية استهدفت سياحا أجانب في الجنوب الجزائري في الأعوام الفارطة، وهو الأمر الذي أدى إلى تراجع النشاط السياحي بهذه المناطق.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG