رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

في الجزائر.. النيابة العامة تلتمس سجن 26 أحمديا لـ6 أشهر


أتباع للطائفة الأحمدية في الجزائر - أرشيف

التمست النيابة العامة بالجزائر، الثلاثاء، عقوبة السجن لمدة ستة أشهر مع وقف التنفيذ ضد 26 شخصا من أتباع الطائفة الأحمدية، بتهمة "الإساءة للدين الإسلامي"، بحسب أحد محامي المتابعين.

ومثُل المتهمون، وهم 21 رجلا و5 نساء، الثلاثاء، أمام محكمة آقبو (180 كيلومترا شرق الجزائر) بتهم تتعلق بالإساءة للدين الإسلامي وتسيير جمعية وجمع الأموال بدون رخصة، كما أوضح المحامي، سفيان إيكن، في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية.

وندد المحامي ذاته، الذي طالب خلال مرافعته ببراءة كل المتهمين، بما وصفه بـ"تحامل الشرطة والقضاء ضد أتباع الطائفة الأحمدية في الجزائر"، ورأى في هذه المحاكمة "مساسا بحرية المعتقد التي يضمنها الدستور".

ويُنتطر أن يصدر الحكم ضد هؤلاء المتابعين بتاريخ العاشر من يونيو المقبل.

والجماعة الأحمدية هي طائفة أسسها في القرن التاسع عشر، ميرزا غلام أحمد. وفي الجزائر، بدأ ظهور هذه الطائفة في 2007 مع بدء التقاط قناة عبر الأقمار الصناعية تابعة لهذه الطائفة.

ويقدر عدد أتباع الطائفة الأحمدية في الجزائر بألفي شخص (من أصل 40 مليون نسمة)، وتطالهم، منذ 2016، ملاحقات، إذ تم توقيف وملاحقة حوالي 300 منهم، صدرت ضدهم أحكام بين 3 أشهر حبس غير نافذ، و4 سنوات سجنا نافذا.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG