رابط إمكانية الوصول

logo-print

إيطاليا تضع مغاربة في الحجْر الصحي خوفا من فيروس خطير


أصيب ثلاثة مهاجرين مغاربة بإقليم تارانتو بشمال إيطاليا، بأخطر أنواع الملاريا ما جعل الأطباء في مستشفى موسكاتي، يعزلونهم في جناح خاص بالأمراض المعدية وفي غرف خاصة تحت مراقبة طبية مشددة.

وأكدت وسائل إعلام محلية إيطالية، أن الأطباء بالمستشفى المذكور، أجروا تحاليل طبية للمرضى المغاربة، وخلصوا إلى أن المهاجرين مصابون بأخطر أنواع الملاريا (فيروس يدمر الكريات الحمراء في الدم).

وشددت المصادر ذاتها، أن المرض انتقل إلى المهاجرين المغاربة عبر الناموس الذي لدغهم أثناء جنيهم الفواكه بحقل زراعي بضواحي مدينة تارانتو، مشيرة إلى أن هذا النوع من الحشرات الناقل للعدوى منتشر بكثرة بهذه المنطق وسبق أن تسبب في وفاة طفلة صغيرة في أغسطس.

وأوضحت نفس المصادر، أن المهاجرين يشتغلون في ظروف غير ملائمة داخل الحقول الزراعية بالمنطقة المذكورة، مما يزيد من خطر تعرضهم للعديد من الأخطار الصحية.

وتسبب خبر ظهور نوع خطير من الملاريا في صفوف المهاجرين المغاربة في انتشار الخوف والهلع بين سكان مدينة تارانتو.

المصدر: كوري ديلا سيرا

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG