رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

مذكرة اعتقال ثانية في حق الليبي محمود الورفلي


محمود الورفلي وخليفة حفتر

ذكرت المحكمة الجنائية الدولية، الخميس، أنها أصدرت مذكرة اعتقال ثانية بحق القائد العسكري الليبي، محمود مصطفى بوسيف الورفلي، المتهم بقتل 10 سجناء متشددين، بعد هجوم على مسجد في بنغازي.

وتزامن هذا القرار القضائي مع بروز أنباء تقول إن الورفلي أخلي سبيله بعدما كان قد سلم نفسه لقوات خليفة حفتر، التي يواليها.

وقالت المحكمة، في بيانها، إن مذكرة الاعتقال الثانية، التي صدرت الأربعاء، تتهم الورفلي بـ"المسؤولية عن ارتكاب جريمة قتل بوصفها جريمة حرب".

وقال البيان إن المحكمة عثرت على "أدلة منطقية تدفع إلى الاعتقاد" بأن الورفلي "أطلق النار على 10 أشخاص أمام مسجد بيعة الرضوان في بنغازي".

وقُتل نحو 40 شخصا وأصيب العشرات في تفجير سيارتين مفخختين أمام المسجد الذي يؤمه المعارضون للمتشددين في بنغازي، ثاني أكبر المدن الليبية.

ويتهم الورفلي، في مذكرة الاعتقال الأولى، بإعدام ما لا يقل عن 33 مدنيا ومقاتلين جرحى، دون محاكمات، وفي سبعة حوادث بين 2016 و2017.

وأشارت المحكمة إلى تسجيلات فيديو تظهر الورفلي وهو يطلق النار بنفسه على سجناء مقيدين غطيت وجوههم، أو تُبرز إصداره أمرا لكتيبة إعدام بفتح النار عليهم.

وفي فبراير، قال الورفلي، في تصريح غير مؤكد على فيسبوك، أنه سلم نفسه إلى حفتر، مؤكدا براءته ومبررا أي عملية إعدام بأنها "حكم" ضد متشددين قتلة.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG