رابط إمكانية الوصول

logo-print

حفتر: ثِقوا في الجيش.. وسنقضي على التطرف


حفتر في صورة تعود لعام 2015

ألقى حفتر، فور وصوله، الخميس إلى ليبيا، كلمة أمام القيادات العسكرية ومستقبليه من الجماهير في بنغازي، تحدّث فيها عن الجيش وعن محاربة الجماعات المتطرفة وآمال الشعب الليبي في حياة سعيدة.

وقال المشير حفتر "هناك ضرورة لتحقيق طموحات الشعب الليبي في كل ليبيا، حتى تكون ليبيا خالية من المجموعات التي تعكر حياة الناس، وعليه لابد من القضاء على هذه المجموعات".

ودعا حفتر الليبيين إلى "الثقة" في الجيش، والالتفات إلى ما حققه من "نتائج كبيرة في فترة قصيرة"، وقال في هذا الصدد "الجيش لن يهتز ولن يُخترق في هذه المحنة الغريبة، ونحن ومتأكدون أنه ثابت ثبات الجبل الأخضر في ليبيا ولن تهزه الرياح".

ووصل قائد الجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، إلى مدينة بنغازي قادما من فرنسا، بعد رحلة علاج.

وقالت وكالة رويترز للأنباء إن "القائد العسكري والرجل الأقوى في غرب ليبيا، خليفة حفتر، عاد، الخميس، إلى بنغازي، بعد أسبوعين من الغياب، كان يعالج خلالها في باريس".

وكشفت رويترز أن طائرة حفتر، القادمة من باريس، حطّت أولا في مطار القاهرة الدولي بمصر، قبل أن تواصل رحلتها النهائية إلى مطار بنغازي.

وقال المتحدث باسم الجيش، العميد أحمد المسماري، إن عودة حفتر "تأتي بعد أسابيع من المعركة الإعلامية والسياسية الشرسة التي قادتها جماعة الإخوان، والهياكل التنظيمية والميليشيات الإرهابية ضده، من خلال الأخبار الملفقة بشأن وفاته".

وأضاف أنه تم إطلاق المدافع في مدينة بنغازي احتفالا بعودة حفتر، الذي سيشارك في احتفالات بالذكرى السنوية لعملية الكرامة، وهي الحملة العسكرية التي بدأها في 2014 لطرد داعش من بنغازي، حسبما نقلت قناة سكاي نيوز الإماراتية.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG