رابط إمكانية الوصول

logo-print

موريتانيا: الكرة تجمع من فرقتهم السياسة


المنتخب الموريتاني

بعد أسابيع مليئة بالنقاش والجدل السياسي عمت الفرحة جميع الموريتانيين بفوز منتخب المحليين على نظيره المالي بهدف مقابل لاشيئ، ليتأهل بذلكإلى الأدوار النهائية لبطولة أفريقيا للمحليين (الشان) كينيا 2018.

وخرج عشرات الموريتانيين بسياراتهم في مسيرات جابت مختلف شوارع العاصمة نواكشوط فرحا بفوز المنتخب والتأهل لنهائيات (الشان)، وهي المرة الثانية التي يتأهل فيها المنتخب ويصل لهذه المرحلة بعد بطولة جنوب أفريقيا 2014.

تأهل "المرابطون" تفاعلت معه جميع الأطياف السياسية في موريتانيا، والتي عبرت عن فرحتها بهذا الفوز، خاصة وأن الظروف السياسية حاليا تمر بحالة انقسام بين المؤيدين والمعارضين للاستفتاء الأخير الذي عرفته البلاد في الأسابيع القليلة الماضية.

هذه الفرحة انعكست على صفحات التواصل الاجتماعي، إذ امتلأت بالتبريكات والتهنيئات، كما لم يفوت المدونون الفرصة للتنبيه إلى ما فعلته الرياضة في موريتانيا إذ "جمعت ما فرقته السياسة".

محمد جميل ولد منصور، أحد أبرز المعارضين ورئيس "حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية" عبر عن فرحته بهذا الانتصار وقال إنها "لحظة يجب فيها الشعور العام بالوطنية وبكل ذكريات هذا الوطن".

وحقق المنتخب الموريتاني فوزه على المنتخب المالي بعد التعادل ذهابا في نواكشوط بهدفين لكل منتخب، وتمكن بذلك من فك عقدة الانتصار على مالي التي منعتهم مرات عديد في السنوات الماضية من التأهل لنهائيات بطولة (الشان)، بفضل هدف المهاجم موسى قراموقوا الذي سيبقى طويلا في ذاكرة الموريتانيين.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG