رابط إمكانية الوصول

logo-print

صحافيون موريتانيون يدينون استجواب أربعة من زملائهم


الصحافي موسى صمبا سي أحد الذين تعرضوا للاستجواب (يمين) والصحافي أحمد ولد الوديعة أحد الموقعين على البيان

اتهم صحافيون موريتانيون السبت في بيان لهم السلطات في بلادهم بـ"تخويف" العاملين في المجال ومحاولة وضع حد لحرياتهم "إذا لم يسيروا وفق رغبات النظام"، غداه استدعاء الإدارة المكلفة بمكافحة الجرائم الاقتصادية والمالية لعدد من الصحافيين واخضاعهم للاستجواب.

واستدعت الإدارة المذكورة الجمعة أربعة صحافيين لاستجوابهم حول مصادر تمويل وسائل إعلام مستقلة يديرونها.

واستنكر بيان الصحافيين، الذي نشر في عدد من المواقع الإلكترونية الموريتانية، "التدخل السافر في التسيير الداخلي للمؤسسات الإعلامية، وسعي السلطات العمومية إلى مصادرة الحريات الصحافية".

وجاء في البيان الذي وقعه 16 صحافيا، أن "مثل هذه التصرفات تأتي لتبرهن على تراجع الحريات الفردية، كما تتنافى مع الخطاب الرسمي الذي يفتخر فيه النظام بالدفاع عن مبادئ الديمقراطية في البلاد".

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG