رابط إمكانية الوصول

logo-print

المغربي المتهم في 'اعتداء فنلندا' يعترف بكل شيء


صورة أحد المتهمين في اعتداء فنلندا

اختار المشتبه به الرئيسي في الهجوم الذي عرفته "توركو" جنوب غرب فنلندا، أن يقدم عددا من الأسماء غير الحقيقية له، حسب ما كشف عنه القضاء الفنلندي.

وأعلنت السلطات القضائية أن المشتبه به الرئيسي في الهجوم بسكين الذي أوقع قتيلين وثمانية جرحى في 18 أغسطس الجاري بتوركو جنوب غرب فنلندا، هو مغربي عمره 22 عاما، واسمه عبد الرحمن بوعنان.

وقال القضاء أن المشتبه فيه "أبلغ المكتب الوطني للتحقيق المحكمة في 28 أغسطس أن اسمه الحقيقي هو عبد الرحمن بوعنان المولود في 25 أكتوبر 1994".

وفي الوقت الذي كان فيه المحققون يسعون إلى معرفة جنسية وعمر الموقوف، كشف القضاء أن المشتبه به الملاحق بتهمة "القتل ومحاولة القتل ذات الطابع الإرهابي"، استمع إليه مجددا خلال الأسبوع الماضي، وقبل التواصل مع المسؤول عن جلسات الاستماع.

في مقابل ذلك، سبق لهذا المشتبه به أن قدم على أنه عبد الرحمن مشكاح، وأنه يبلغ من العمر 18 عاما.

وقتلت فنلنديتان مولودتان في 1951 و1986 وأصيب ثمانية أشخاص آخرين هم ست نساء ورجلان في الواقعة.

وفي الإجمال تم توقيف سبعة أشخاص في إطار الملف بينهم المشتبه في تنفيذه الاعتداء الذي أصيب برصاص الشرطة في رجله بعيد الأحداث، وأفرج عن ثلاثة منهم.

ووقع الهجوم في وضح النهار في وسط توركو، ووصفته السلطات بأنه "إرهابي" لكن دافع القاتل المفترض الذي هاجم عمدا نساء بحسب الشرطة، لا يزال مجهولا.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG