رابط إمكانية الوصول

logo-print

عثر على السفير الروسي في السودان ميرغاياس شيرينسكي جثة داخل منزله في الخرطوم الاربعاء، بحسب ما أفادت وزارة الخارجية السودانية.

وقالت الوزارة إن "السفير الروسي توفي هذا المساء في منزله في الخرطوم" من دون تحديد سبب وفاة الدبلوماسي المولود عام 1954.

وقال المتحدث باسم الشرطة السودانية عمر المختار لوكالة فرانس برس إنه وفقا للعناصر الأولى من التحقيق فقد تم استبعاد فرضية حصول جريمة قتل.

وأضاف أنه تم العثور مساء الأربعاء على السفير الروسي "ميتا في حوض السباحة بمنزله".

من جهته قال مسؤول كبير بالشرطة السودانية طلب عدم الكشف عن اسمه إن "السفير الروسي توفي بينما كان يسبح في حوض السباحة بمنزله".

وأشار إلى أن الشرطة وممثلي السفارة الروسية نقلوا جثة السفير إلى المشرحة.

وأكدت موسكو من جانبها وفاة السفير، وذلك في بيان صادر عن الخارجية الروسية نشرته وكالة "ريا نوفوستي".

وقالت الوزارة "نعلن بحزن وفاة السفير شيرينسكي في الخرطوم"، مشيرة إلى أنها ستعطي "تفاصيل حول ظروف وفاته ما أن تتلقى معلومات من الموظفين الدبلوماسيين بالسفارة في الخرطوم".

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG