رابط إمكانية الوصول

logo-print

"بلا خوف".. مسيرة ضحمة في برشلونة تنديدا بالإرهاب


متضامنون يضعون أكاليل ورود ترحما على ضحايا اعتداء برشلونة

يشارك عشرات الآلاف من الإسبان والأجانب وهم يحملون ورودا في برشلونة، اليوم، بمسيرة كبيرة ردا على الاعتداءين اللذين وقعا في 17 أغسطس، وأعلن تنظيم "داعش" مسؤوليته عنهما.

وفي حدث نادر، سيكون العاهل الإسباني "فيليبي السادس"، أول ملك ينضم إلى تظاهرة من هذا النوع، منذ إعادة النظام الملكي في 1975، ،في هذه المسيرة التي تجري تحت شعار "لا إخاف" (نو تينك بور باللغة الكاتالانية).

وسيشارك رئيس الحكومة "ماريانو راخوي" أيضا في مسيرة السبت. وقال راخوي للصحافيين إن الملك سيشارك "للتعبير عن حبه لشعب برشلونة وكامبريلس وكاتالونيا".

لكن الملك والمسؤولين الآخرين لن يكونوا في الصف الأول، إذ أن رئيسة بلدية المدينة "إدا كولاو" قالت إن "ممثلي المنظمات والجمعيات التي اهتمت منذ اللحظة الأولى بالضحايا، من قوات الأمن إلى أجهزة الإسعاف وسيارات الأجرة والسكان والتجار سيكونون في الطليعة".

لكن لن يشارك أي مسؤول أجنبي في هذه التظاهرة، التي سيرفع شعارها على لافتات بعدة اللغات.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG