رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

جزائريون يبحثون عن مصور صحفي 'ابتلعه' البحر بوهران


المصور الصحفي المفقود بن حليمة عبد الكريم

ما زال البحث متواصلا في عرض البحر وبين الصخور بوهران غرب الجزائر، عن مصور صحافي فُقد منذ يومين بينما كان يمارس هواية صيد الأسماك.

وتشهد عاصمة الغرب الجزائري وهران، حملة تضامن واستنفار كبيرة يقودها صحافيون ومواطنون، منذ فقدان المصور الصحافي في يومية le Quotidien، بن حليمة عبد الكريم البالغ 38 سنة.

وتُواصل مصالح الحماية المدنية، معززة بفرق غوص ومروحيات تابعة للجيش وقوارب، البحث عن الشاب المفقود، منذ اختفائه في منطقة تسمى الصخرة العجوز التابعة لإقليم بلدية المرسى الكبير في دائرة عين الترك بوهران.

وأوضح الصغير عقون، وهو صديق المصور الصحافي المفقود في حديث لوسائل إعلام محلية بأن الأخير "هوى من على الصخور فجذبته أمواج البحر.. كان يسبح ويقاوم الأمواج، لكنه اختفى فجأة قبل وصول أفراد الحماية المدنية".

من جهته قال والد الضحية لوسائل إعلام محلية، إن ابنه كان يمارس هواية الصيد رفقة أصدقاء "وفجأة باغتته موجة من الخلف فهوى من الصخرة التي كان واقفا عليها، حاول السباحة ومقاومة ضربات الموج ثم اختفى".

وعجت شبكات التواصل التواصل الاجتماعي بتدوينات وتغريدات صحافيين ومواطنين، تقاسموا مشاعر التضامن مع عائلة عبد الكريم، ودعوا بأن يكون بخير.

فدوّن الصحفي كريم حورش "دعواتكم لزميلنا بن حليمة كريم مصور صحفي بجريدة كوتيديان المفقود في شاطئ الكورنيش قرب الصخرة العجوز منذ مساء أمس".

ودوّنت مايا أسماء " قصة العياشي بنكهة أخرى يالله.. فقدان صحفي مصور بن حليمة عبد الكريم سحبته أمواج البحر بعد سقوطه بين الصخور بوهران، ربي ينجيه وخلاص".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG