رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

بعد العملية الإرهابية.. الرئيس التونسي يعزي الجزائريين


الرئيس التونسي

أكد الرئيس التونسي، الباجي قايد السبسي، في برقية مواساة وتعزية إلى نظيره الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، إدانة تونس "الشديدة" للعملية الإرهابية التي وصفها بـ"الجريمة الآثمة"، معلنا تضامن تونس "مع الجزائر الشقيقة، رئيسا وحكومة وشعبا".

كما أكد الرئيس التونسي "وقوف تونس إلى جانب الجزائر، في ما تتخذه من تدابير وإجراءات للقضاء على فلول الإرهاب، وتخليصها نهائيا من هذه الآفة المقيتة".

وأعرب السبسي أيضا للرئيس بوتفليقة عن يقينه بأن "هذا الاعتداء الغاشم لن يزيد الشعب الجزائري العزيز، إلا صلابة وتصميما وتضامنا للتصدي لأي تهديد لأمن الجزائر واستقرارها".

وقد توجّه قايد السبسي في هذه البرقية إلى الرئيس الجزائري وإلى أسر الضحايا والجرحى وكافة فئات الشعب الجزائري الشقيق، بأحر "عبارات التعازي وأصداق مشاعر التعاطف والمواساة في هذا المصاب الجلل".

يذكر أن عملية إرهابية وقعت بالجزائر أمس الإثنين، وأدت إلى مقتل 7 جنود جزائريين.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG