رابط إمكانية الوصول

logo-print

'خليفة الزفزافي' تسلم نفسها للأمن خوفا على أطفالها


الناشطة نوال بن عيسى

سلمت الناشطة الريفية، نوال بن عيسى، نفسها، صباح اليوم الخميس، إلى الشرطة بعدما بلغها صدور مذكرة باعتقالها.

الناشطة، التي أطلق عليها رواد مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الأخيرة لقب "خليفة الزفزافي"، كشفت أنها عمدت إلى "تسليم نفسها خوفا على أطفالها".

وقالت بن عيسى، في شريط بثته مباشرة عبر حسابها الفيسبوكي "للأسف استيقظت هذا الصباح على خبر صدور مذكرة باعتقالي"، مضيفة أنها "قررت تسليم نفسها، تفاديا للترويع الذي قد يتعرض له أطفالها في حال حضرت الشرطة لاعتقالها أمامهم".

وأضافت المتحدثة "سأسلم نفسي لأنني لم أفعل شيئا، أنا خرجت بسلمية أطالب بأبسط الحقوق وأدافع عن المحتاجين، لذلك لن أخاف وسأسلم نفسي".

يشار إلى أن حملة اعتقالات واسعة طالت، خلال الأيام الأخيرة، مجموعة من نشطاء "حراك الريف" بينهم متزعم الحراك، ناصر الزفزافي، الذي اعتقل صباح الإثنين الماضي ونقل رفقة آخرين إلى مقر "الفرقة الوطنية للشرطة القضاية" بمدينة الدار البيضاء، حيث يخضعون للبحث والتحقيق بشأن مجموعة من التهم الموجهة لهم.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG