رابط إمكانية الوصول

logo-print

خمسة مشاهير تركوا بلدانهم.. واستقروا بمراكش!


مشهد من مدينة مراكش المغربية

استهوتهم سكينة المدينة وتاريخها، فاختاروها مأوى دائما أو أحيانا لفترات متقطعة من السنة. إنها مدينة مراكش المغربية، التي أضحت واحدة من المدن المغاربية الأكثر جذبا للمشاهير والسياح عموما.

هذه لائحة لأبرز المشاهير الذين اختاروا الإقامة بالمدينة الحمراء:

1. دومينيك ستراوس كان

وزير المالية الفرنسي ورئيس صندوق النقد الدولي السابق. اقتنى رياضا بدرب سيدي ميمون، بالمدينة العتيقة على مقربة من الإقامة الملكية، سنة 2000. اسمه "رياض الشريفة لالة عائشة" كان في ملكية القاضي مولاي المصطفى صهر السلطان مولاي الحسن الأول. يقع على مقربة من ضريح مؤسس مراكش يوسف بن تاشفين. استقبل في رياضه عددا من قادة الحزب الاشتراكي الفرنسي ومن بينهم "مارتين دوبري"، "رولان فابيوس" و"جاك لانغ".

2. ألان دولون

ممثل فرنسي عالمي. أول شخصية تقتني رياضا بمراكش سنة 1980 واسمه رياض "الزاهية". بدرب سيدي ميمون تفصله بضع دقائق عن ساحة جامع الفنا. كان زائرا وفيا لفندق "المامونية"، فقرر أن تكون مراكش أول وجهة يشتري فيها بعد إقامتين في باريس. منح الرياض لزوجته هدية لفراقهما، وحينما لم تستطع البقاء فيه لوحدها فوتته لصديق العائلة "هنري ليفي".

3. هنري ليفي

الكاتب والفيلسوف الفرنسي بيرنارد هنري ليفي. اقتنى رياضه بمراكش سنة 1996 وبعدها اشترى عددا من الدور المحيطة به بهدف توسيعه بعدما أصبح يضيق بزواره من السياسيين الفرنسيين. كانت تتردد عليه أيضا "كارلا بروني" رفقة الناشر "دون بول انتوفين" قبل أن تصبح زوجة لساركوزي.

احتضن هنري ليفي، المتعاطف مع الحزب الشيوعي الفرنسي، في رياضه مسؤولين عن نقابة الكونفدرالية العامة للشغل الفرنسية "سي جي تي" وزعماء تنظيمات يسارية أخرى.

4. نعومي كامبل

عارضة الأزياء البريطانية من أصل أفريقي، وزوجة الملياردير الروسي "فلاديسلوف دورونين". ترددت كثيرا على مراكش قبل أن تغرم بها وتشتري فيلا بالحي الأرستقراطي "النخيل" وسط المدينة.

5. جاد المالح

الكوميدي جاد المالح الحاصل على الجنسية المغربية والفرنسية والكندية قرر هو الآخر سنة 2011 تملّك فيلا خاصة به بمراكش، إذ أشرف بنفسه على مراحل بنائها.

جاد المالح أحد الوجوه المعروفة بترددها على مراكش وخصوصا أثناء مهرجان مراكش للضحك.

المصدر: أصوات مغاربية

XS
SM
MD
LG