رابط إمكانية الوصول

logo-print

774 هو عدد الأعضاء الجدد الذين دعتهم "أكاديمية الصور المتحركة والفنون والعلوم الأميركية"، التي تمنح جائزة الأوسكار، أرفع جوائز السينما في العالم.

الملتحقون الجدد بالأكاديمية، والذين سيكون لهم دور في انتقاء المرشحين لجائزة الأوسكار في مختلف فئاتها وبعد ذلك انتقاء الفائزين، هم مجموعة من الفنانين والمهنيين السينمائيين الذين يمثلون مجموعة من البلدان.

لائحة المدعوين هذه السنة، ضمت اسمين مغربيين، يتعلق الأمر بالمخرج المثير للجدل، نبيل عيوش، والمنتجة الشهيرة على الصعيد العالمي خديجة العلمي.

ومع أن المغرب لم يسبق له أبدا أن توج بأي من تلك الجوائز الرفيعة، فسيحضر هذه السنة ضمن أعضاء الأكاديمية، من خلال اسمين معروفين على الصعيد العالمي.

نبيل عيوش
نبيل عيوش

نبيل عيوش، مخرج، اشتهر بأعماله المثيرة للجدل، بدءا بـ"علي زاوا" الذي رُشح للأوسكار في فئة الفيلم الأجنبي عام 2001، وصولا إلى "الزين اللي فيك" الذي أثار ضجة كبيرة في المغرب ومنع عرضه في القاعات السينمائية المغربية.

خديجة العلمي خلال تكريمها في مهرجان مراكش
خديجة العلمي خلال تكريمها في مهرجان مراكش

خديجة العلمي، منتجة ومنفذة إنتاج عالمية، أشرفت على تنفيذ إنتاج مجموعة كبيرة ومهمة من الإنتاجات العالمية، وقد سبق تكريمها عام 2014 في المهرجان الدولي للفيلم بمراكش.

وقد عرف عدد المدعوين من طرف الأكاديمية هذه السنة ارتفاعا كبيرا مقارنة بالسنوات الماضية، ففي السنة الماضية على سبيل المثال لم يتعد عدد المدعوين 683 مدعوا.

ومن بين النجوم العالميين الذين ضمتهم قائمة المدعوين، نجد الممثلة الإيطالية "مونيكا بيلوتشي"، و"الممثل الهندي أميتاب باتشان"، والممثل الأميركي الكوري جنوبي، "جون شو"، والمخرج الأميركي، "أنطوني روسو".

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG