رابط إمكانية الوصول

logo-print

دافعت عن حقوق المثليين.. رحيل الناشطة إيديث وندزور


إيديث وندزور

توفيت الناشطة البارزة في مجال حقوق المثليين والمتحولين جنسيا إيديث وندزور الثلاثاء عن عمر 88 عاما في منطقة منهاتن بنيويورك.

وتوجت وندزور مشوارها الحقوقي في 2013 عند فوزها بالدعوى القضائية التي تقدمت بها في المحكمة العليا ضد جزء من قانون "الدفاع عن الزواج" الفدرالي والذي كان يحصر حينها مفهوم الزواج على العلاقة المدنية التي تربط الرجل بالمرأة، لتقضي المحكمة العليا بعدم دستورية هذا المفهوم.

واعتبر فوز الناشطة الحقوقية خطوة هامة في طريق تشريع المحكمة العليا الكامل لزواج المثليين في 2015.

وكتب الرئيس الأسبق بيل كلنتون على تويتر "أثناء دفاعها عن حقها، دافعت وندزور أيضا عن ملايين الأميركيين وحقوقهم. فلترقد في سلام". ​

وتقدم أيضا الرئيس السابق باراك أوباما بتعازيه، قائلا إنه تحدث معها منذ أيام وأخبرها مرة أخرى "أنها أحدثت فارقا كبيرا لبلادنا التي نحبها"، مضيفا على فيسبوك "قليلون أحدثوا تغييرا مماثلا لأميركا كالذي قامت به" وندزور.

وقالت الناشطة الحقوقية إنها خاضت هذه الدعوى القضائية تكريما لذكرى زوجتها ثيا كلارا سباير التي توفيت في 2009 بعد علاقة دامت حوالي 40 عاما.

المصدر: وسائل إعلام أميركية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG