رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

دراسة: فيسبوك ليس مفضلا لدى المراهقين


المراهقون لا يفضلون فيسبوك

كشف استطلاع أميركي أن حوالي 45 في المئة من المراهقين الأميركيين يتصلون بالإنترنت دائما أو "بشكل شبه دائم".

وذكر الاستطلاع أن أكثر وسائل التواصل الاجتماعي التي يستخدمونها هي يوتيوب وإنستغرام وسنابشات.

الاستطلاع الذي أجراه مركز بيو للأبحاث على مراهقين تتراوح أعمارهم بين 13 و 17 عاما خلال الشهرين الماضيين ونشر نتائجه الخميس كشف أيضا أن موقع فيسبوك لم يعد المنصة المفضلة للمراهقين الأميركيين.

وبينت النتائج أن أكثر مواقع التواصل الاجتماعي المستخدمة على الترتيب هي: يوتيوب (85 في المئة)، وإنستغرام (72 في المئة)، وسنابشات (69 في المئة)، وفيسبوك (51 في المئة)، وتويتر (32 في المئة).

وقال بيو إن هذه النتائج تختلف عن نتائج استطلاع أجراه قبل حوالي ثلاث سنوات وأشارت إلى أن 71 في المئة من المراهقين يستخدمون فيسبوك، و52 في المئة إنستغرام، و41 في المئة سنابشات.

وتشير الأرقام الجديدة إلى الاستخدام المتزايد للهواتف الذكية بين المراهقين، فحوالي 95 في المئة قالوا إنهم يمتلكون هواتف ذكية أو يستطيعون الوصول إليها.

ولا يوجد اتفاق بين المراهقين المستطلعة آراؤهم حديثا حول تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على حياتهم، فحوالي 31 في المئة قالوا إن تأثيرها إيجابي على الأغلب، و24 في المئة رأوا أن تأثيرها سلبي على الأغلب، لكن 45 في المئة قالوا إن تأثيرها ليس سلبيا ولا إيجابيا.

المصدر: موقع الحرة

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG