رابط إمكانية الوصول

logo-print

هل يتمتع زوكربيرغ بهذه الخاصية دون غيره؟


مؤسس موقع فيسبوك مارك زوكربيرغ

قال تقرير لموقع techcrunch.com الجمعة إن رسائل إلكترونية أرسلها مؤسس الشركة مارك زوكربيرغ إلى آخرين عبر الموقع تم حذفها من البريد الإلكتروني الخاص بهم.

وجاء هذا التقرير بعد فضيحة اختراق بيانات مستخدمي موقع فيسبوك التي شغلت مستعملي هذه المنصة في الفترة الأخيرة.

اقرأ أيضا: فضيحة اختراق بيانات تضع فيسبوك في عين العاصفة

وعلى الرغم من أن خاصية مسح الرسائل المرسلة من على بريد الآخرين لا يتمتع بها مستخدمو فيسبوك العاديون، إلا أن ثلاثة أشخاص أكدوا لموقع techcrunch.com أن رسائل قديمة أرسلها زوكربيرغ لهم اختفت من على بريدهم، فيما لا تزال ردودهم موجودة.

وقالت الشركة في بيان ردا على هذه المزاعم إنها أجرت عددا من التغييرات لحماية اتصالات المدراء في فيسبوك، ومن بينها تقليل مدة الاحتفاظ بالرسائل لزوكربيرغ، مؤكدة أن ذلك تم بشكل "قانوني".

لكن techcrunch.com أشار إلى أن فيسبوك لم يشر علنا من قبل، إلى مسح رسائل من على صناديق البريد الإلكترونية للآخرين، أو قام بإبلاغ مستلمي الرسائل بذلك. وتساءل الموقع عما إذا كان ذلك الأمر يعد "انتهاكا لثقة المستخدمين".

وأشار الموقع إلى أنه حاول الحصول على رد من زوكربيرغ نفسه حول الموضوع إلا أنه رفص التعليق. وقال متحدث باسم فيسبوك إن مستخدم فيسبوك بمقدوره مسح الرسائل من بريده لكنها ستظل تظهر للطرف الآخر.

وقال الموقع إن مؤسس فيسبوك ومدراء الموقع يتلقون "معاملة خاصة"، إذ إن بمقدورهم سحب الرسائل التي أرسلوها بالفعل.

يذكر أن فيسبوك قدم مؤخرا اعتذارا، في إطار محاولته تحسين سمعته بين المستخدمين والمعلنين والمشرعين والمستثمرين، بعد فضيحة وصول بيانات 50 مليون مستخدم إلى شركة كمبردج أناليتيكا للاستشارات السياسية.

اقرأ أيضا:

إعدادات جديدة للتحكم بالخصوصية على فيسبوك

المصدر: موقع الحرة

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG