رابط إمكانية الوصول

logo-print

نجح 13 مرشحاً مغاربياً من أصل 30 خاضوا الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية الفرنسية، في الفوز بمقعد داخل "الجمعية الوطنية" خلال السنوات الخمس المقبلة.

وتتراوح أعمار النواب الجدد ما بين 28 و59 عاما، من بينهم ثمانية ضمن حزب الأغلبية "إلى الأمام". فمن يكون هؤلاء النواب؟

1- منير محجوبي

​المغربي الأصل والبالغ من العمر 33 عاماً. من الوجوه التي صاحبت الحملة الرئيسية لإيمانويل ماكرون وعهد إليه الرئيس الجديد منصب كاتب الدولة المكلف بالرقميات في حكومة "إدوار فيليب".

محجوبي، درس القانون في جامعة السوربون في باريس ثم التحق بكلية العلوم السياسية بجامعة كامبردج البريطانية. وهو حاصل أيضا على شهادة الماجستير في المالية، واستطاع الفوز في الدائرة 16 في باريس بحصوله على 51 بالمئة من الأصوات.

2- مصطفى لعبيد

من أصول مغربية ​يعمل في المجال المجتمعي منذ نحو 20 عاما، ويبلغ من العمر 48 سنة. تمكن من الفوز في الدائرة الأولى في إقليم "إيل وفيلان" (غرب)، عن حركة الرئيس ماكرون بنسبة 58,8 بالمئة.

3- سارة الحيري

من أصول مغربية تبلغ من العمر 28 سنة، تعمل موظفة في إحدى الشركات الخدمية وترشحت للانتخابات في الدائرة 5 في "لوار أتلنتيك" (غرب) عن "الحركة الديموقراطية"، لتفوز بنسبة كبيرة بلغت 61 بالمئة.

4- نعيمة موتشو

من أصول مغربية تبلغ من العمر 34 سنة، ترشحت على قوائم "الجمهورية إلى الأمام" في الدائرة 4 لـ"فال دواز" (شمال باريس) وحققت نتيجة كبيرة بحصولها على 59,3 بالمئة من الأصوات.

5- فيونة لزعر

من أصول مغربية تبلغ من العمر 31 سنة، كانت ممثلة حزب الرئيس ماكرون في الدائرة 5 "لفال دواز"، وفازت بنسبة 59,72 بالمئة. هي خريجة "المدرسة العليا للعلوم الاقتصادية والتجارية". اشتغلت في مقاولات خاصة للحفاظ على البيئة.

6- محمد لكحيلة

من أصول مغربية يبلغ من العمر 59 سنة وهو خبير في الحسابات. تمكن من إزاحة مرشح الجمهوريين "كريسيتيان كرت" بعد 29 سنة من توليه في منطقة "بوش دو رون"، عن الدائرة 11، متفوقاً بنسبة 50,95 بالمئة.

7- أمل إيميليا لاكرافي

من أصول مغربية تبلغ من العمر 39 سنة، وهي خبيرة في الأمن المعلوماتي. ترشحت على قائمة حركة "الجمهورية إلى الأمام" في الدائرة العاشرة لفرنسيي الخارج وفازت بنسبة 71 بالمئة من الأصوات.

8- مجيد لكراب

من مواليد الدار البيضاء. يبلغ من العمر 34 سنة ويشتغل كمسؤول للعلاقات مع الصحافة في إحدى المؤسسات العمومية الفرنسية. حصل على عدد كبير من الأصوات وصل إلى 59 بالمئة.

9- بلخير بلحداد

من أصول جزائرية. رئيس مؤسسة رياضية كان يشغل منصب مساعد لعمدة مدينة ميتز (شرق فرنسا) للشؤون الرياضية. بلحداد (47 عاما) فاز في الدائرة الأولى بـ"موزيل" بنسبة 59,9 بالمئة عن "الحركة الديموقراطية".

10- فضيلة خطابي

من أصول جزائرية تبلغ من العمر 55 سنة وتشتغل مُدرسة. تركت "الحزب الاشتراكي" لتترشح عن حركة الرئيس إيمانويل ماكرون في الدائرة الثالثة لـ"كوت دور" (وسط) وفازت بنسبة 65,3 بالمئة.

11- إبراهيم حموش

هو طبيب من أصول جزائرية يبلغ من العمر 46 عاما استطاع الفوز عن "الحركة الديموقراطية" في الدائرة 8 لـ"موزيل" وحصل على نسبة تجاوزت 58 بالمئة.

12- أنيسة خضر

الطبيبة التونسية أنيسة تبلغ من العمر 37 عاما، تمكنت من جهتها من حجز مقعد في "الجمعية الوطنية". هي أخصائية في الأمراض العقلية ترشحت عن حركة "الجمهورية إلى الأمام" وحصلت على 50,6 بالمئة من الأصوات في الدائرة 7 بإقليم "الرون" (وسط).

13- صونيا كريمي

من أصول تونسية تبلغ من العمر 34 سنة. تعيش في فرنسا منذ 12 سنة. حصلت على دوكتوراه في التسيير وماجستير في الإدارة والمالية وماجستير آخر في التجارة الدولية. تعد هذه أول مشاركة لها في الانتخابات.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG