رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

لماذا ارتفع استهلاك البنزين رغم الزيادات؟ تغريدات جزائرية تحلل


ارتفع استهلاك البنزين العادي والبنزين بدون رصاص في الجزائر خلال سنة 2017، رغم الزيادة التي عرفتها أسعار الوقود، حسبما نقلت وكالة الأنباء الرسمية عن سلطة ضبط المحروقات.

وأشار التقرير إلى أن معدل استهلاك البنزين بدون رصاص، سجل ارتفاعا في الجزائر، ليصل إلى 43.1 مليون طن في 2017، مقابل 36.1 مليون طن في 2016، أي بزيادة تقدر بنحو 5.4 بالمئة.

كما بلغ حجم استهلاك البنزين العادي، 1.18 مليون طن، مقابل 1.16 مليون طن العام الماضي.

وبينما كانت التوقعات تذهب نحو مزيد من التقشف في استهلاك البنزين في 2017، نظرا للزيادة التي عرفتها أسعاره، والآثار المحتملة على القدرة الشرائية للمواطنين، إلا أن ارتفاع نسبة الاستهلاك أثار نقاشا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وشكّك معلقون في نوعية البنزين الذي وصفوه بـ"الخفيف"، و"يفتقد للمعايير المتعارف عليها"، معتبرين أن ذلك أدى إلى ارتفاع نسبة استهلاكه العام الماضي، مقارنة بما كانت عليه نسبة الاستهلاك سنة 2016.

بينما رأى آخرون أن ارتفاع أسعار سيارات "الديزل"، أدى إلى الإقبال على سيارات البنزين، مما رفع نسبة الاستهلاك، وأيّد مغرد على تويتر، هذا التوجّه، عندما أرجع ارتفاع نسبة استهلاك البنزين إلى "زيادة أعداد السيارات في الجزائر".

ومن جهة أخرى، شكّك آخرون في الأرقام الرسمية المعلنة، واعتبروها أرقاما "مسيّسة"، للتخفيف من تداعيات الزيادة الثانية في أسعار الوقود، المطبقة مطلع السنة الجارية.

المصدر: أصوات مغاربية.

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG