رابط إمكانية الوصول

logo-print

هيومن رايتس ووتش: الأجواء الحالية في ليبيا غير مناسبة لإجراء انتخابات


غسان سلامة رفقة الفرقاء الليبين في تونس

رأت منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية، الأربعاء، أن الوضع الحالي في ليبيا الغارقة في فوضى سياسية وأمنية، لا يتيح تنظيم انتخابات حرة وشفافة.

ويضغط المجتمع الدولي على السلطات الليبية لتنظيم انتخابات في 2018 من شأنها حسم الخلاف بين الأطراف المتنازعة على السلطة، واستعادة النظام في هذا البلد النفطي الغني، الذي يعاني عدم استقرار مستمرا منذ الإطاحة بنظام الراحل معمر القذافي في 2011.

وقالت المنظمة الحقوقية التي مقرها بواشنطن في بيان "حتى تكون الانتخابات حرة وشفافة يجب أن تنظم في أجواء خالية من الإكراه أو التمييز أو ترويع الناخبين أو المرشحين أو الأحزاب السياسية".

واعتبر المدير المساعد لهيومن رايتس ووتش لشمال أفريقيا والشرق الأوسط، إريك غولدشتين، أن "ليبيا لم تكن أبعد مما هي اليوم عن احترام القانون وحقوق الإنسان فما بالك بتوفير ظروف مقبولة لتنظيم انتخابات حرة".

وأضافت المنظمة أن "قوانين تضييقية كمت حرية الكلمة في ليبيا" مؤكدة أن "مجموعات مسلحة (مارست) الترهيب والتهديد والمضايقة والاعتداء الجسدي واعتقلت تعسفا صحافيين وناشطين سياسيين وحقوقيين".

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG