رابط إمكانية الوصول

logo-print logo-print

قتلى في اشتباكات على الحدود بين إسرائيل وغزة


جانب من الاحتجاجات عند الحدود بين غزة وإسرائيل

قضى 41 فلسطينيا وأصيب نحو 2000 في مواجهات الاثنين بين محتجين وقوات إسرائيلية على الحدود بين قطاع غزة وإسرائيل، وذلك قبيل ساعات على تدشين سفارة الولايات المتحدة في القدس.

ومن بين القتلى، حسب وزارة الصحة في القطاع، فتى في الـ14.

وبدأت الاشتباكات عقب تجمع آلاف الفلسطينيين في مناطق مختلفة على طول الحدود، ولدى محاولة عدد منهم الاقتراب من السياج الأمني وإلقاء الحجارة باتجاه القوات الإسرائيلية، ردت الأخيرة بإطلاق النار.

فلسطيني وسط الدخان الناتج عن إشعال إطارات في غزة
فلسطيني وسط الدخان الناتج عن إشعال إطارات في غزة

وقال الجيش الإسرائيلي إنه قتل ثلاثة فلسطينيين حاولوا وضع عبوات ناسفة على الجدار الأمني.

واتهمت الحكومة الفلسطينية إسرائيل "بارتكاب مذبحة" في غزة، وطالبت في بيان نشرته وكالة "وفا" الرسمية للأنباء "بتدخل دولي فوري وعاجل".

وتقود حركة حماس بشكل رئيسي هذه الاحتجاجات.

وأفادت مراسلة قناة "الحرة" في القطاع، بأن المدينة تشهد شللا تاما.

فلسطيني يحمل زجاجة حارقة في غزة
فلسطيني يحمل زجاجة حارقة في غزة

وألقى الجيش الإسرائيلي منشورات وأطلق الغاز المسيل للدموع، مؤكدا أنه لن يسمح بمهاجمة السياج الأمني أو الجنود أو المدنيين الإسرائيليين.

وحذرت المنشورات سكان غزة من الاقتراب من السياج أو محاولة تخريبه، ووصفت المحتجين بمثيري شغب، وناشدت سكان القطاع ألا يتحولوا إلى أدوات بيد حركة حماس.

القوات الإسرائيلية تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين
القوات الإسرائيلية تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين

وذكر شهود عيان أن طائرات إسرائيلية ألقت أيضا مواد قابلة للاشتعال لحرق الإطارات التي يكدسها المحتجون استعدادا لإشعال النار فيها ودفعها نحو الحدود.

المصدر: موقع "الحرة"

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG