رابط إمكانية الوصول

logo-print

أكد وزير الطاقة الإسرائيلي، يوفال شتاينتز، الاثنين، أن بلاده قد تطيح بشار الأسد أو تستهدفه مباشرة في حال شنت إيران أي هجوم على إسرائيل من داخل الأراضي السورية.

وقال شتاينتز، وهو عضو في مجلس الوزراء الأمني الإسرائيلي المصغر، إنه "إذا سمح الأسد لإيران بتحويل سورية إلى قاعدة عسكرية لمهاجمتنا، فعليه أن يعرف أنها ستكون نهايته ونهاية نظامه.. دمه سيكون مباحا".

لكنه أشار، في تصريحات لصحيفة يديعوت أحرونوت، إلى أن تصريحاته لا تعبر عن سياسة الحكومة الإسرائيلية.

ولم يعلق مكتب رئيس الوزراء، بنيامين نتانياهو، أو وزارة الدفاع حتى الآن على هذه التصريحات.

وأوردت وسائل إعلام إسرائيلية، يوم الأحد، ما وصفته بأنه تحذير من أجهزة المخابرات الإسرائيلية من أن إيران تخطط لهجوم صاروخي من داخل سورية ضد قواعد عسكرية إسرائيلية.

وكانت ضربة جوية ضد قاعدة سورية في التاسع من أبريل الماضي أسفرت عن مقتل سبعة من قوات الحرس الثوري الإيراني.

واتهمت طهران إسرائيل بتنفيذ هذه الضربة وتوعدت بالانتقام، ما دفع إسرائيل إلى التهديد بتوسيع هجماتها ضد أهداف عسكرية إيرانية في سورية.

المصدر: موقع "الحرة"

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG