رابط إمكانية الوصول

logo-print

نحو تنسيق ليبي إيطالي للتصدي لمهربي البشر


فائز السراج و باولو جنتيلوني

قال رئيس الحكومة الإيطالية باولو جنتيلوني الأربعاء، إن نظيره الليبي فائز السراج طلب منه مساعدة بوارج إيطالية في المياه الليبية من أجل التصدي لمهربي البشر.

وأضاف أن طلب سلطات طرابلس "هو قيد الدراسة في وزارة الدفاع وسيتم بحث الخيارات مع السلطات الليبية والبرلمان الإيطالي".

وتابع أنه "إذا ردت إيطاليا إيجابيا على هذا الطلب، الأمر الذي أراه ضروريا، فإن الأمر قد يشكل حدثا جديدا بالغ الأهمية في التصدي لتهريب البشر".

من جانبه، قال السراج "يتعين بذل المزيد من الجهود حتى يكون خفر سواحلنا قادرين على مكافحة الهجرة غير الشرعية والعمل على امتلاك تكنولوجيا متطورة لمراقبة سواحلنا".

وأضاف "آمل أن نركز على مراقبة الحدود الجنوبية (لليبيا) بما يتيح إعادة المهاجرين إلى بلدانهم الأصلية".

ويأتي لقاء جينتتيلوني والسراج غداة اجتماع السراج قرب باريس مع منافسه الرئيسي المشير خليفة حفتر الذي يسيطر على شرق ليبيا.

وخلال لقاء الثلاثاء بفرنسا، الذي تم بمبادرة من الرئيس إيمانويل ماكرون، اتفق السراج وحفتر على إعلان يتضمن عشر نقاط، نص بالخصوص على وقف لإطلاق النار وانتخابات في ربيع 2018.

المصدر: أصوات مغاربية

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG