رابط إمكانية الوصول

logo-print

اعتداء مانشستر.. الاستخبارات البريطانية تفتح تحقيقا حول 'تقصيرها'


عنصرا شرطة يطوقان أحد مواقع تفتيش الشرطة في مانشستر

تعتزم الاستخبارات البريطانية إجراء تحقيق حول كيفية تعاملها مع تحذيرات أمنية تلقتها وأفادت مسبقا بأن الانتحاري الذي نفذ اعتداء مانشستر سلمان عبيدي كان يشكل تهديدا محتملا.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) أنه تم تنبيه جهاز الاستخبارات إلى آراء عبيدي المتطرفة ثلاث مرات على الأقل، قبل تنفيذه الاعتداء.

ومن غير المألوف أن تعلن السلطات البريطانية عن تحقيق داخلي من هذا النوع، وفق بي بي سي.

وقالت وزيرة الداخلية أمبر رود إن التحقيق يعد "خطوة أولى في الاتجاه الصحيح" لجهاز الاستخبارات البريطاني.

وسيحقق الجهاز في أسباب تغاضي السلطات عن إلقاء القبض على عبيدي قبل تنفيذه الهجوم.

وفي سياق متصل، أوقفت الشرطة البريطانية الاثنين مشتبها به جديدا في إطار التحقيق حول اعتداء مانشستر، ما رفع عدد الموقوفين إلى 16 شخصا.

المصدر: وكالات

رأيك

اظهار التعليقات

XS
SM
MD
LG